والي ش دارفور يعلن حالة الإستعداد القصوى


والي ش دارفور يعلن حالة الإستعداد القصوى

أعلن اللواء أمن عبدالواحد يوسف والي شمال دارفور قرارا لإعادة الامن والاستقرار بالولاية ووصفها (بالحاسمة ) وشملت إعلان حالة الاستعداد القصوى وسط كل القوات، ومنع حركة المواتر نهائياً داخل مدينة الفاشر، ومنع حمل السلاح داخل المدينة وأسواقها .
واغتال مسلحون أمس الأحد بمدينة الفاشر الطالب الجامعي عبدالله فضل رحمة امام منزله في الفاشر بحي الوحدة ، في حالة تعد الثالثة من نوعها خلال أسبوع واحد .
وكان والي شمال دارفور قد شكل لجنة تحقيق برئاسة مستشار قانوني في عمليات العنف التي وقعت في السريف الاسبوع الماضي وقتل فيها اكثر من عشرة أشخاص وإصابة آخرين .
ولعل مظاهر إنهيار هيبة الدولة وانفراط عقد أمنها ومقدرة الدولة علي توفير الحماية للمدنيين يتجلي بوضوح في تحكم مليشيات الجنجويد علي الوضع الأمني في دارفور .




اترك تعليقاً

This site uses Akismet to reduce spam. Learn how your comment data is processed.