إتفاقية شركة أمطار والسودان


إتفاقية شركة أمطار والسودان

منقول 
مدة الاتفاقية (99) عاما، تُجدد لفترة لاحقة بمعرفة الطرفين. تُعفى شركة (امطار للاستثمار) بنسبة (100%) من ضريبة أرباح الأعمال لمدة (20) عاما، وأيضاً اعفت الإتفاقية كافة صادرات وواردات الشركة طوال فترة عملها البالغة (99) عاما، من كافة أنواع الضرائب والرسوم الجمركية والقيمة المضافة والرسوم الولائية والاتحادية، وذلك بنسبة (100%).
شركة أمطار شركة استثمارية يملكها مستثمر إماراتي بنسبة 60% وحكومة السودان بنسبة 40%. لا نريد الخوض في ماذا قدمت الشركة حتى الآن وماذا انتجت صناعياً زراعياً أو خدمياً. ولكن يحق لنا الإستفسار عن ماهي الفائدة التي سيجنيها السودان من دخول شركة إستثمارية مُنِحت لها كل هذه التسهيلات ولمدة 20 سنة قادمة؟
لا تدفع هذه الشركة أي جمارك أو رسوم حكومية مركزية أو ولائية على وارداتها من الآلات. كما تُعفَى الشركة من كل رسوم وضرائب ما تصدِّر من منتجات بجميع أنواعها! فلماذا قامت الشركة أساساً؟ 
هنالك سؤال عن أن رأسمال الشركة 100 مليون دولار تساهم فيها الحكومة ب40 مليون دولار والمستثمر العربي ب60 مليون دولار فهل تتوقعون مستثمراً عربياً يمتلك هذا المبلغ ويتبرع بصبه في جب السودان الاستثماري العميق ويرجو من ورائه فائدة أو ربحاً؟ مثل هذا المبلغ يتضاعف بنسب خرافية في البورصات خلال عام دون تعب.
مثالب هذه الاتفاقية كثيرة ومعايبها لا تحد ولا توصف ولكن مع المتعافي مشكلة مافي. (العوج راي والعديل راي).
——————–
كباشي النور الصافي
زر قناتي في اليوتيوب من فضلك واشترك فيها
https://www.youtube.com/user/KabbashiSudan

 




اترك تعليقاً

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.