كفانا ترحم!!!


كفانا ترحم!!!

ما بالكم اخوتي كيف تحكمون
ونحن صباح مساء مترحمون
من غدر وقتل واغتصاب فارون
ندفن نستر نصلي والكل باكون
نتناقل الأخبار ونحن مشاهدون
هل هذا كل ما لدينا ام معنيون

ماذا بحق السماء منتظرون
ولماذا ندعي بأننا مناضلون
اين النضال ممن هم يقتلون
هل تبقي من عنهم مدافعون
لقد ذهب كل البنات والبنون
وفقط نحن للتعازي متبادلون
ولعبارات الترحم لجد متفننون
وهل هذا كل ما لدينا تفتكرون
لماذا لم نتوحد لحرب المنون


ولنحمل السلاح فقط مقاتلون
لا امنيات لا رجاء ولا متأملون
فالسماء لا تمنحك الا بقانون
فأين منا الواقع أيها العاقلون

لا صبر لا انتظار ولا يحزنون
ولنحسم أمرنا اليوم ومبكرون
كل قول سوى الحرب مخدعون
هي نهاية أمة هم لها مدبرون
ستعملونها يوما وانتم نادمون

لا يعقل تقتلون ولا تحاربون
أين ادميتكم هل انتم دمى
ام تماثيل وهم بكم لاعبون

الاغراب لأرضكم غاصبون
سائحون مالكون قاتلون
وانتم لا تتحركون ولا تثأرون
ماذا بعد المهانة تتوقعون
الإبادة كُنْتُمْ بها توعدون
اليوم تكتمل بكل صمت
وننقلها نحن هنا مندهشون
فأصبحنا منها ومشاركون
——————–
كمال الدين مصطفى – أمريكا 
Atron89@yahoo.com




اترك تعليقاً

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.