الفريق محمد عثمان الركابي يتورط في توزيع زيوت فاسدة

 وصحافي يصفه بـ(الحرامي) – شاهد الوثائق  … المواصفات اكدت أنه غير صالح للاستخدام الآدمي

فضحت الهيئة السودانية للمواصفات والمقاييس الفريق محمد عثمان سليمان الركابى رئيس ادارة صندوق دعم السلع الاستهلاكية بالجيش الحكومي، واثبتت تورطه في توزيع زيوت فاسدة لافراد الجيش.

واكدت النتائج المعملية التي قامت بها الهيئة السودانية للمواصفات والمقاييس، على عينة من زيت "البسمة" الذي وزعه الركابي على افراد الجيش، أكدت أنه غير مطابق للمواصفات والمقاييس.

وقطعت النتائج المعملية التي حصلت (الراكوبة) نسخة منها، بان الزيت غير مطابق للمواصفة السودانية القياسية بالرقم 1569/2009، وانه غير صالح للاستخدام الآدمي.

وكان مكتب المفتش العام للجيش الحكومي، قد بعث بخطاب الى الهيئة السودانية للمواصفات والمقاييس، طالبا منها فحص عينات من زيت ماركة (البسمة)، للتأكد من مدى مطابقتها للمواصفات. وحينما قامت الهيئة بإخضاع العينة للاختبار تبين لها فساد الزيت وعدم صلاحيته.

وقالت مصادر من داخل الجيش الحكومي لـ (الراكوبة) إن الزيت الذي وزعته الادارة التي يشرف عليها الفريق محمد عثمان سليمان الركابى، لافراد الجيش الحكومي، تسبب في ازمة كبيرة، الامر الذي جعل الركابي يصدر اشارة لكل الوحدات، تعهّد فيها بسحب زيت (البسمة) الفاسد واستبداله بزيت آخر صالح للاستخدام.

وقال الركابي في الاشارة العاجلة الصادرة من "تعاون بحري" الى "كل الوحدات والادارات والفرق"، قال فيها: (لقد وردت إلينا بعض الملاحظات الهامة حول سلعة الزيت التي تم توزيعها في مشروع السلع الاستهلاكية الثاني.. وذكرت الملاحظات وجود رائحة أشبه برائحة السمك.. ونؤكد على استعدادنا التام لاستلام واستبدال أي كمية بها هذه الملاحظة.. ونشكر كل الذين اشاروا لهذه الملاحظة، ونؤكد على الدور التكاملي بين صندوق دعم السلع الاستهلاكية، والوحدات في إحكام الرقابة على الجودة".

واعتبر مراقبون ان الاشارة التي ارسها الركابي الى وحدات الجيش الحكومي، الغرض منها لملمة الفضحية، بعدما وزع الرجل اكثر من 75 الف "كريستالة" زيت، واشاروا الى ان الحادثة اوجدت حالة من الاستياء داخل صفوف الجيش الحكومي، بعدما ثبت – رسميا – ان الزيت غير مطابق للمواصفات والمقاييس، وانه غير صالح للإستخدام الآدمي.

واورد الصحافي حسن البشاري في صفحته على الفيس بوك، ان: "الفريق الركابي – وصفه بالحرامى – وزّع 80 ألف جركانة زيت مسرطن على منسوبي الجيش، في اطار ما يسمى بمشروع الدعم السلعى لافراد الجيش ..! وبعد اكتشاف امر هذا الزيت القاتل، يبدو ان هناك محاولة للتغطية على الموضوع ولملمته، حيث عمم الفريق الركابي اشارة على الوحدات والادارات العسكرية مفادها انه يمكن استلام الزيت ممن يودون ارجاعه ..!

وقال البشاري: "إن هذا الموضوع يثير الآن استياءاً وتذمراً واسعا وسط الجيش، بسبب عدم المحاسبة والطريقة التي تتعامل بها القيادة مع هذا الموضوع ومحاولتها التغطية على هذا الفساد، الذي تجاوز المال العام للتلاعب والاستهتار بحياة الجنود واسرهم.

واضاف البشاري: "أن الفريق الركابي معروف بانه احد اكبر رموز الفساد داخل الجيش، وهو يعمل في الادارة المالية للجيش منذ اكثر من 20 عاما. وهو رئيس مجلس ادارة اكثر من 10 شركات، ويتحكم في ميزانية الجيش التي لا يعرف احد على وجه الدقة حجمها، بالنظر الى كونها ميزانية لا تخضع للمراجعة ..!".
————
المصدر: الراكوبة – الخرطوم

Basma2doc Basma1doc Basma

بيان من ضباط الشرطة يكشف فساد مدير الشرطة

بيان باسم ضباط الشرطة الاحرار.
السيد/ مدير شرطة السودان
تقبل الله الشهيدة عوضية عجبنا وأبدل الشاب الفارس النقيب/أبوزيد خيرا من مصيبته.(السجن والطرد من الخدمة)لرفعة مذكرة لمدير الشرطة الفريق أول هاشم عثمان عبر التسلسل العسكري عن الفساد بالشرطة.هل تعلمون نتيجة ذلك؟
تم نقله إلى دارفور(كتم)ولكنه واصل متابعة مذكرته من هناك بل وضرب أروع أمثلة الإصرار فأخذ زوجته وطفله الرضيع إلى تلك المنطقة المشتعله تاركا والدته المريضة وراءه علما بأن جميع من ينقل إلى مناطق العمليات يتكرك أسرته بالخرطوم ويمنح خلافه(منزل وعربة بسواق ومنحة مالية وإذن عمليات بعد كل فتره لمعاودة أسرته) إلا ان النقيب أبوزيد أعرض عن ذلك،ولكن بالرغم من ذلك أحضر مخفورا ليحاكم بالفصل من الخدمة والسجن.المحكمة الدستورية برأته لعدم دستورية محاكم الشرطة،وبذا يكون لاوجود لما يسمى بمحاكم الشرطة ليصبح جميع الذين حوكموا بموجب قانون الشرطة إن كانوا بالسجون أو أحكاما أخرى هم بالخدمة مالم تتم معالجة دستورية كما لهم حق الحريه التعويض وخلافه.
يبقى الأمر الذي أوصل النقيب أبوزيد إلى هذا الحال قائما وهو ماذا تم بخصوص مذكرة الفساد التي وصلت إلى رئاسة الجمهورية عبر السيد مستشاره (عبد الرحمن الصادق المهدي)والواجب تحريكها الآن ، ولكن من يستطيع أن يتحدث عن أي فساد طالما السيد مدير الشرطة إستخدم مبدأ(دق القراف خلي الجمل يخاف)نؤكد أن كل الشرطة الآن هي أبو زيد – هيئة إدارة وهيئة قيادة وضباط وضباط صف وجنود .
ولكن السيد/هاشم عثمان اوصل رسالته للجميع بأنه من خاصة الرئيس وأنه يتجاوز الوزير ويجلس مع السيد الرئيس ويحسم جميع مذكراته وقرارته بشأن الشرطة من إحالات وترقيات وحتى أنه وصل درجة من القوة يستطيع معها ابعاد من يرغب في وجوده من وزراء الداخلية مثلما حدث مع الوزير السابق إبراهيم محمود الذي تم إبعاده لخلاف حول الإنشاءات وأموال الشرطة ومن قبله الوزير السابق عبد الواحد الذي بدأ يضع يده على فساد المباني –إذ إستطاع مدير الشرطة هاشم عثمان أن يلفق له تهمة أنه جعل مكتبه بوزارة الداخلية وكرا لإجتماعات أبناء الغرب ليلا- وكيف أطاح بالفريق أول/محمد نجيب مدير الشرطة السابق ورجل الإنقاذ، ففاجأه صباحا بمكتبه ليسلمه قرار إحالته ، ليرتدي هاشم عثمان الزي الشرطي لأول مره بعد عشرات السنين بعد إنتدابه إلى القصر ليفاجيئ به محمد نجيب.
لذا صمت جميع قاده الشرطة وأصبح القرار فردي وهم يقدّرون أن هذه مهنتهم وحقهم وحق أبنائهم ولابد من الصبر على هذا الكابوس الذي جثم على صدر الشرطة حتى لاتشرد أسرهم ويسالون الله الخلاص منهُ
فانتهت الغيرة المهنية والشورى والنقاش –والسيد المدير معلوم أنهُ فنيّ وكلمة فنيّ هذه ليست سُبة ، بل تم تعيينه فنيّ معامل لأداء مهمة معينة مثلهُ مثل الأطباء و المهندسين خدمة وتقويه لهيكل الشرطة.
أبعد أعلام العمل الجنائي والقانوني بالشرطة ،الدكاترة / حقوقي الفريق: العادل العاجب عاجب يعقوب الذي أصبح رجل دولة والتفت كل قوة الشرطة حوله – الفريق حقوقي الدكتور:ادم دليل- الفريق حقوقي الدكتور:(الراقي)محمد عبد المجيد الطيب،متهما إياه بأنه حزب أمه وأنصاري والفريق حقوقي:كمال جعفر مشروع مدير الشرطة المرتقب ،حتى يتخلص منه- أشار بأنه لايرى ليلا وفي طريقه إلى العمى،و اللواء/عابدين الطاهر والذي كان يسخر منه ويطلق عليه في جلساته الخاصه (عابدين الظاهر)-الفريق عصام شريف والذي جعله أضحوكة ويصفه لأصحاب جلساته من صغار الضباط أنه أهبل لأنه يخبط قدمه على الارض عندما يمثل أمامه لأداء التحية العسكرية.
يا سيد هاشم –أحلت أفضل متحري في السودان العميد/عوض عمر والذي أطبق على قتلة الصحفي/محمدطه محمد أحمد وقتلة قرانفيل في أقل من إسبوع-والضابط المعروف بالأسد رجل التحقيقات الجنائية العميد/السيوفي-واحلت الدكتور العقيد/عبدالحق المشهود له بالإقدام والعلم وقوة الشخصية والعسكرية والعمل الجنائي-لا لشئ فقط حسبما ورد إليك من معلومات أنه قريب عدوك اللدود اللواء/عابدين الطاهر وهو لم تربطه به إلاعلاقة أبناء حلة شمبات .
تمكنت يا سعادة الفريق هاشم أن تدبر مكيدة للفريق / خضر المبارك أشبه بالماسونية وأنت تعلم أنه المدير القادم وأطحت به – بل وختمت تصفياتك بإحالة اللواء الصادق الأمين الشيخ/عبد الله حقار-واللواء/حسن زكريا أبوشنب مدرب الميدان المعروف والذي أذهل الجميع هو واللواء/ حيدر سليمان-واللوء/الشيخ محمد جبريل (الدفاع المدني) الذي كان ساعتها يقف على درء السيول ميدانيا .
أحلت كل من إجتهد ونال درجات علمية عليا وحصل على درجة الدكتوراه من رتبتي العقيد والعميد-وتقولها بالصوت العالي :(أنا ما فاضي للتنظيم الإسلامي وما بعترف بيهو)-التنظيم الذي أوصلك لتكون كاتم أسرار الرئيس كما تدعي ومن خُلّصه .
نائبك الفريق عمر محمد الذي إستنفذت منه كل أغراضك بعد قيامه بالشؤون الإدارية بكل ما هو مطلوب منه من فصل تعسفي وتنقلات وتشريد هو وعقيده /(الفريق )خالد عبد المنعم وضعتهما برف وظيفة نائب المدير وهو المرشح لمنصب المدير، وسوف تحيله إلى الشارع طبعا،والأن تستهدف الدفعتين 46و45 التي أنجبت الضباط النمرطه جلال الدين-اللواء(ضحية-أحداث لايد له فيها) بجنوب دارفور.
أبقيت على ناس (كلامك صاح ونعم وحاضر سيادتك)مثل مستشارك وسر أسرارك اللواء الذي كنت أنت وهو سببا في مرض ووفاة الفريق /الهادي الشاهر-والقصة المعلومة لكل الشرطة،حيث أطبق عليه العقيد/عبدالمحسن بدوي متلبثا وأحضراه هو والفريق الشاهر-وقلت لهم إن هذا الرجل خط أحمر- وهو من جانبه أيضا يصرح بأن علاقته خاصة بالرئيس وأسرتيهما تتبادلان الزيارات(زوجته والسيدة وداد حرم السيد الرئيس).
لجان متابعات المباني والأبراج التي بدأت عيوبها الإنشائية تظهر لدرجة أنك قمت بترحيل كبار القادة وإستئجار فلل لهم بالمليارات بأحياء يثرب والطائف وكافوري-من يصدق أن مياه حمامات الشقق الأعلى تنزل بالتي أسفل منها – وأحضرت شركات المعالجات ونهبت وذهبت والأن تعمل شركات ثالثة لمعالجة المعالجات – ومن لايعلم أنك إستجلبت أطنان جميع مواد البناء من سيخ وأسمنت وسيراميك وأبواب قبل ستة أعوام وخزنتها بميدان لويس سدرة وتُحاسب بها بسعر اليوم عند إستلام المباني
أما العقيد/ جمال عز الدين(نسيب الوزير عبد الرحيم محمد حسين) الذي تحاكم بالإدانة في إنهيار عمارة الرباط وضعف بعض هياكل المباني الحالية – قمت بترقيته إلى رتبة العميد وجعلته المسؤل من مالية أبراج إنشاءات الشرطة لنيل رضاء عبدالرحيم حسن الذي كان وراء إبعادك من القصر إلى الشرطة(بسبب سعيك للفصل بينه وبين الرئيس).
ونحن لا نتهِم قيادة الشرطة الحالية بالإستكانة ولكن أصبح جميع أفراد هيئة إدارة الشرطة (من رتبة الفريق)لايثقون في بعضهم وأصبحوا يكيدون لبعضهم البعض الا من إتقى الله – وفقا لمبدئك فرق تسد.
ما تبقى من ضباط بهم نخوة وحب للمهنة وضعتهم بالرف – من يصدق أن الفريق/عبدالرحمن حسن عبدالرحمن(حطبة) الذي منحه الرئيس نجمة الانجاز ومؤسس الإحتياطي المركزي وقائده المحبوب ، الأن بالإمداد ليس كإمداد الجيش لأنك تتعامل مع من هم دونه مباشرة متخطيا له وخاصةً العربات وشراءاتها وتعاقداتها وصفقاتها التي تتم بدبي والخليج عبر صغار الضباط – لتصبح مهمت الفريق حطبة فقط مقاسات الجزم وتوزيعها هي والبطاطين والكاكي – لماذا تعرض لذلك؟؟؟ لأنه عندما كان مديرا للمرور وضع يده على فساد عقيد المرور المعروف بولاية نهر النيل الذي نهب مايعادل 25% من ميزانية الشرطة وتمت إدانته بعد التحقيق معه بواسطة اللواء عبد العظيم فضل مهدي-كانت النتيجة أرشفة الفريق حطبة وتشريد اللواء عبد العظيم وأسرته بفصله من الخدمة ومكافأة المتهم بدورة ترفيهية بالسعودية وقفل الملف لماذا؟؟؟ – الإجابة عندك ولا عند "الحسناء الرجفتك" – هذه شذرات من فسادك وكنت تقصد من وراء كل ذالك الوصول لأهدافك – ولكن ترتب على ذلك إنهيار مؤسسة شرطية عريقة مشهود لها بالمهنية والترابط وخدمة الشعب – فقدت كفاءاتها وقياداتها أميز الصف والجنود وإنهيار المعنويات والاحباط والخوف من أداء الواجب لعدم تفعيل الحماية القانونية التي خولها القانون لحماية رجل الشرطة – كمحاكمة الضابط بالاعدام في قضية عوضية – ويتم بعد يومين من جلسة النطق بالحكم قتل أميز رجال الشرطة طعنا بالسكنين أثناء مطاردته لمخمورين بالدامر ثم إصابة ضابط بضربة سيف يوم14/11/2014م من مواطن متفلت أرهب المواطنين بسيفه – والأخر الذي إستطاع أن يعتدي طعنا بالسكين بجوازات المقرن على ضابط واثنين من الجنود وكان سببا في موت طالب وإصابة طالبة.
إنشقت صفوف الشرطة حتى أصبح الإحتياطي المركزي بدارفور عصابات للنهب ويهاجم أقسام الشرطة الجنائية ويسلم عربات الدفع الرباعي(لاند كروزر)للحركات المعارضة وأنت تغض الطرف عن ذالك – انتهت المهنية وإنهار الكادر البشري وتشرد ويظهر ذالك بمظهر الزي العام للشرطة وعدم الإنضباط ليشمل الهروب حتى الرتب القيادية من الخدمة مثل(اللواء شرطة طبيب/أحمد عبد البديع مستشفى الشرطة).
راجع نظام السكرتاريا والاستراحات الملحقة بمكاتب القادة التي أصبحت غرفا للنوم لبعض من لا يخشون الله.
قسط من ميزانية الشرطة أصبح منح وهدايا وتصاديق لموظفي القصر والمالية.
ورجال الشرطة الذين إنهارت منازلهم جراء الخريفين السابقين ورفعت لك مستنداتهم بواسطة اللجان التي شكلتها ، لم يصلهم أي دعم ومازالو بالعراء. اين محجوب حسن سعد صاحب منهج الراعي والرعية ولم يعرف النوم طريقه اليك،أين أنت يا محمد نجيب الذي كان يعالج المشاكل وأتيت بعرف اللجنة الثلاثية حتى لاتظلم ولم يعرف قهر الرجال طريقا الى منهجك.
من يصدق أن ضابطا برتبة عقيد لعلاقتك به خصصت له عربتين ولواء ثمانية سنوات حتى نزل بسن المعاش يقود واحدة صالون
الله – الله – الله.
أخيرا لمن منحت نجمة الإنجاز وماذا فعلو ؟؟؟
هم أفراد عصابة النهب وتجنيب مستحقا

فساد إخوان الرئيس وشراء الفتاوى حسب الطلب

وما ادراك ما اللواء عبدالله حسن احمد البشير..وما هي قصته مع شركة كويست نت؟؟
من مغترب في السعودية يعمل في مهنة الطب تحول الشقيق الرئاسي الى رجل اعمال رأسماله اسمه الرئاسي و رتبته العسكرية في الجيش التي تحصل عليها بسبب الاسم..
في لقاء صحفي مع عبدالباقي الظافر نشر بالاهرام اليوم قال شقيق الرئيس ردا على سؤال عن اقتران اسمه بالمستثمرين ((اي مستثمر يجي الى السودان يعتقد ان اقرب الطرق للحكومة هو شقيق الرئيس..اخي علي (يتحرج) جدا ، والعباس (يرفض) وكلهم (يرفضوا) وانا بقول ((اوكي)).. واي مستثمر بجي بقدم ليه مساعدة من اجل خدمة البلد)..
والغريب انه قبل هذا السؤال اجاب عن سؤال لماذا انه بالذات هدف للاحاديث التي تتكلم عن استخدام اشقاء الرئيس لنفوذهم .. فقال ((انا رجل علاقات عامة..ولا اعرف البزنس ولا افرق بين خطاب الاعتماد خطاب الضمان..وليس لي تعامل مع اي بنك الا حسابي الجاري))
فما هي قصة اللواء عبدالله مع شركة كويست نت ؟؟؟
شركة كويست نت هي شركة عالمية مقرها هونغ كونغ تخصصت فيما يعرف بالتسويق الشبكي.. صدرت فتوى بتحريم العمل في التسويق الشبكي.. (راجع موقع اسلام ويب.. فتوى رقم رقم: 115028، والفتوى رقم: 123352.).. كما اصدر المجمع الفقهي بالسودان فتوى بتحريم معاملاتها و قامت السلطات الاقتصادية بايقاف نشاطها في السودان ..
* في يوم 7فبراير 2011 ارسلت الشركة خطابا للواء عبدالله (عنوانه:شركة بونانزا للانشطة المتعددة المحدودة.. الخرطوم2.. جنوب حديقة القرشي)، اشارت فيه الشركة الى خطابه بتاريخ 20 يناير 2011 عبرت فيه الشركة عن سعادتها لاستعداده للتعاون معها و طلبت منه تحديد اجتماع معهم في الخرطوم او دبي في نهاية فبراير او بداية مارس. (مرفق صورة من الخطاب)
في يوم 23 فبراير ارسل اللواء عبدالله حسن احمد البشير خطابا لشركة كويست نت خطابا اشار فيه الى الاجتماع الذي عقد بتاريخ 19 يناير و خطاب القبول الذي ارسله للشركة من قبل و رد الشركة عليه والاجتماع التمهيد الذي عقد بدبي في 11فبراير2011. طلب سيادته اتعابا قدرها 200 فقط مائتي الف دولار مقابل مساعدته للشركة في حلحلة مشاكلها بالسودان

* في خطابهم بتاريخ 14مارس 2011 وافقت الشركة على دفع مبلغ 170 الف دولار امريكي تفاصيلها كالاتي:
50 خمسون الف دولار اتعاب استشارية تدفع مقدما
30 ثلاثون الف دولار مقابل حل الاشكال الجمركي
30 ثلاثون الف دولار مقابل حل الاشكال مع سلطات الثراء الحرام
30 ثلاثون الف دولار مقابل اصدار فتوى بتحليل التعامل مع الشركة
30 ثلاثون الف دولار مقابل اعادة اصدار الرخصة التجارية و رفع الحظر عنها
الجملة 170 فقط مائة وسبعون الف دولار
في نهاية خطاب العرض طلبت الشركة من اللواء ارسال رقم حسابه البنكي و صورة من جواز سفره (مرفق صورة) و صورة من رخصة شركته التي سيوقع باسمها العقد (ان وجدت)
وقع سيادة اللواء في ذيل الخطاب بالموافقة بتاريخ 15 مارس 2011

*في يوم 26 مارس 2011 ارسل اللواء عبدالله عرضه لفريق قانوني مكون من 
مولانا شهاب الخبير
مولانا السيد العوض
وكان العرض كالاتي:
25 خمس وعشرون الف دولار اتعاب استشارية تدفع مقدما (جازف لنفسو 25 خمسة وعشرين من مقدم الشركة)
20 عشرون الف دولار مقابل حل الاشكال الجمركي
20 عشرون الف دولار مقابل حل الاشكال مع سلطات الثراء الحرام
20 عشرون الف دولار مقابل اصدار فتوى بتحليل التعامل مع الشركة
20 عشرون الف دولار مقابل اعادة اصدار الرخصة التجارية و رفع الحظر عنها
الجملة 105 فقط مائة وخمسة الف دولار..
وقد استلم الفريق القانوني العرض و وقع عليه بالقبول بتاريخ 6ابريل 2011
وبذلك يكون صافي ارباح السيد الشقيق الرئاسي من العملية فقط مبلغ 60 ستون الف دولار لا غير.
.

1 2 3 4 Passport

المراجع العام يؤكد أمام المحكمة واقعة تزوير وزير المالية وتورطه في قضيه فساد الأقطان

أكد المراجع العام واقعة تزوير وزير المالية بدر الدين محمود وتورطه في قضية فساد شركة الأقطان السودانية .
وقال رداً على إستفسارات هيئة الدفاع في المحكمة ، أمس الأول ، ان بدرالدين محمود قدم تقريراً مزوراً لبنك التنمية الإسلامي بجدة سهل به حصول المتهمين على قروض وتسهيلات من البنك الإسلامي وذلك عندما كان يشغل منصب نائب محافظ بنك السودان وبمساعدة من موظفين بدائرة التعاون بوزارة المالية.
وأضاف : حتى الآن لم تحرك أي جهة إجراءات قانونية في مواجهة وزير المالية ، قائلاً ان مثل هذه الإجراءات ليست من صميم عمله وانه كـ (مراجع عام) ليس مسؤولاً عن فتح البلاغات ضد المتورطين في الفساد .
وسبق وأورد الصحفى اشرف عبد العزيز بصحيفة ( الجريدة ) فبراير الماضي ، تقرير مراجعة مخالفات شركة السودان للأقطان المشكل من قبل ديوان المراجع القومي ، والصادر بتاريخ 23 / 7/ 2013 بالنمرة: د م ق / ش س ق/ 1 ، والذى يؤكد ان بدر الدين محمود نائب محافظ بنك السودان السابق ووزير المالية الحالي زور وخالف الإجراءات السليمة للعطاءات عندما كان رئيساً للجنة مشتروات المحالج الجديدة .
وينص التقرير على ان الإعلان عن عطاء المحالج بالصحف تم بتاريخ 4/ 3/ 2007 م، وانه صدر باسم شركة الرائدة لحليج الأقطان التي تم تكوينها من قبل الشركة السودانية للأقطان لتتولى إدارة المحالج الجديدة علماً بأن شركة الرائدة قد تم تسجيلها بتاريخ 2/ 5/ 2007 م.
واضاف التقرير إن لجنة مشتروات المحالج أفادت برسو العطاء على شركة السودان للأقطان ولكن ما تم فعلياً هو ظهور اسم شركة بلكان التركية كفائز بالعطاء دون وجود أي مستند يدل على أن شركة بلكان قد تقدمت أصلاً بشراء كراسة العطاء ناهيك عن تقديم عرض لتوريد هذه المحالج.
كما سبق وكشف رئيس لجنة التحقيق في فساد شركة الأقطان بابكر أحمد قشي في تنوير للصحفيين 9 مايو2013 ان لجنته إستردت اموالا ضخمة وآليات ومعدات زراعية وعربات بما قيمته (23) مليون يورو و(987) الف فاصل (530) يورو ، كما إستردت عن طريق (التحلل ) أكثر من (7) مليون جنيه (مليار قديم) وشيكات تصرف بالاقساط باكثر من 9 مليون جنيه (مليار) وشيكات مستحقة تصرف لاحقا اكثر من (4) مليون جنيه (مليار) بالاضافة الي شيكات مستحقة للاداء قيمتها اكثر من 10 مليون جنيه (مليار) ، أي ان المجموع أكثر من (30) مليار جنيه ، والتي دفعها المتهمون طوعاً لـ(التحلل) ! ، مما يشير إلى حجم الأموال المنهوبة !.
وأضاف رئيس اللجنة ان من أكبر المخالفات في قضية الأقطان موضوع المحالج البالغة عشرة ، ومولت في عام 2008 من بنك التمويل الإسلامي بجدة بمكون اجنبي بلغ (55) مليون دولار ومكون محلي (27) مليون دولار ، وكان من المفترض تشغيلها في عام 2010 ، ولكن إتضح بان ما نفذ منها لا يتعدى المحلجين (2) فقط !
وسبق وقال الخبير الاقتصادى الدكتور صدقى كبلو لـ(حريات) إن أهم ما في تقرير المراجع العام هذه السنة كشفه للتلاعب المريع في العطاءات والذي تضمن التزوير والكذب ، واضاف ان المراجع العام لأول مرة فى قضية بدر الدين محمود وعطاءات محالج الأقطان لم ينظر الى الأرقام والحسابات فقط بل نظر ايضا للإجراءات ، وهذا ما ظللنا نردده دائماً بأن الفساد الحقيقي ليس في التجاوزات المالية الصغيرة لمحاسب أكل قرشين بل إن الفساد الحقيقي في الاجراءات.
وأضاف : ( لو كنت في مكان السيد بدر الدين محمود لقدمت استقالتي من منصبي الوزاري فورا وطالبت بالتحقيق. فالتهمة تتعلق بانه كان قادرا على ممارسة تزوير كامل وهو في منصب نائب محافظ بنك السودان ، فكيف بعد أن اصبح وزيرا للمالية ؟! ).
وكما تذكر (حريات) دائماً فان الفساد في الانقاذ فساد مؤسسي وشامل يرتبط بكونها سلطة أقلية ، تحكم بمصادرة الديمقراطية وحقوق الانسان ، وتحطم بالتالي النظم والآليات والمؤسسات الكفيلة بمكافحة الفساد ، كحرية التعبير ، واستقلال القضاء ، وحيدة اجهزة الدولة ، ورقابة البرلمان المنتخب انتخاباً حراً ونزيهاً . كما يرتبط بآيدولوجيتها التي ترى في الدولة غنيمة ، علاقتها بها وبمقدراتها بل وبمواطنيها علاقة (إمتلاك) وليس علاقة خدمة . وبكونها ترى في نفسها بدءاً جديداً للتاريخ ، فتستهين بالتجربة الانسانية وحكمتها المتراكمة ، بما في ذلك الاسس التي طورتها لمكافحة الفساد .
ويجد فساد الانقاذ الحماية من رئيس النظام الذى يشكل مع اسرته اهم مراكز الفساد ، كما يتغطى بالشعارات الاسلامية ، ولذا خلاف ارتباطه بالمؤسسات ذات الصبغة الاسلامية كالاوقاف والزكاة والحج والعمرة ، فانه كذلك فاق فساد جميع الانظمة في تاريخ السودان الحديث ، وذلك ما تؤكده تقارير منظمة الشفافية العالمية ، كما تؤكده شهادات اسلاميين مختلفين.
وحين تنعدم الديمقراطية ، لفترة طويلة ، كما الحال في ظل الانقاذ ، يسود أناس بعقلية العصابات ، ويتحول الفساد الى منظومة تعيد صياغة الافراد على صورتها ، فتحول حتى الابرار الى فجار ، واما أدعياء (الملائكية) فانهم يتحولون الى ما أسوأ من الشياطين..!
———–
المصدر: حريات

فساد مدير المساحة (محمد صالح موسى مهنا) بالمستندات

تمكنت (الراكوبة) من الحصول على مستندات رسمية تؤكد إمتلاك مدير المساحة بوزارة التخطيط العمراني بولاية الخرطوم محمد موسى صالح مهنا على عدد كبير من قطع الأراضي التجارية والسكنية الفاخرة وتقدر قيمة أي منها بمئات الملايين، وكشفت الوثائق التي حصلت عليها (الراكوبة) أن كل تلك القطع مسجلة باسم مدير المساحة، ومعلوم ان محمد صالح مهنا عمل مهندس مساحة في منتصف التسعينيات قبل ان يصبح مديرًا للمساحة في العام 2005 وحتى الآن.

كشف ببعض الأراضي التي تؤيدها المستندات المرفقة:

القطعة 601/1 مركز الشهيد طه الماحي التجاري درجة أولى وحصل عليها في 2 مارس 2011.

القطعة رقم 273 مربع 85 المعمورة(سكنية) وحصل عليها في يناير 1999.

القطعة رقم 16/1 أركويت مربع 43 وحصل عليها في ديسمبر 2000.

القطعة رقم 101 مربع 6 الشجرة المساحة 528م. م البائع الفاتح وحصل عليها في 29 يونيو 1994

القطعة رقم 190 /13 الشجرة وحصل عليها في أبريل 2004 وهو نفس المربع الذي مُنح فيه مدير الأراضي السابق عصام الدين عبد القادر قطعة أرض مماثلة.

القطعة رقم 435 مربع 90 الجريف غرب وحصل عليها في ديسمبر 2009 .

Mahna-1 mahna-2 Mahna-3 Mahna-4 Mahna-5

المصدر: الراكوبة

مافيا الفساد: عبد الله البشير يهدد رئيس القضاء بالإقالة!!

ذكرت مصادر ان خلافات حادة تدور بين رئيس القضاء حيدر أحمد دفع الله وعدد من النافذين بالنظام أبرزهم عبد الله البشير شقيق المشير عمر البشير .
وقالت المصادر ان ( أول ما اصطدم به رئيس القضاء عقب توليه منصبه كانت قضايا فساد رسمي كبيرة ، عرفها الرأي العام وأحاط بكل تفاصيلها بعدما نشرتها الصحف وأجهزة الإعلام وتداولتها الوسائط المختلفة ، كقضية فساد الأراضي والمتورط فيها وكيل وزارة العدل نفسه ، وما صاحبها من عرقلة متعمدة للإجراءات القانونية المتعلقة بها من الوزارة ، إضافة لقضية الفساد الشهيرة المرتبطة بمكتب والي الخرطوم وبطلها ضابط الشرطة الصغير (غسان) ) ، مضيفاً بان (المخالفات والتجاوزات الصارخة التي ارتكبتها المحاكم والسلطات القضائية تتالت عبر المناشدات المدعومة بالوثائق التي وجهها المتضررون لرئيس القضاء ، سواء من خلال الصحف أو عبر مكتبه بشكلٍ مباشر ، الأمر الذي جعل رئيس القضاء يتخذ حيالها الكثير من القرارات والإجراءات وهو مالم يعجب بعض النافذين في حكومة المؤتمر الوطني ).
وأضافت المصادر ان الخلافات بلغت حدوداً قد تنتهي بالإطاحة برئيس القضاء الذي لم يمر على تقلده هذا المنصب أكثر من ثلاثة أشهر، وذلك  إثر دعوته لتصحيح وتحسين العمل القضائي في السودان وإزالة التشوهات التي علقت به ، وملاحظاته الكثيرة بشأن التجاوزات والمخالفات القضائية التي ارتكبتها المحاكم والقضاة التابعون لسلطته.
وقالت المصادر ان ( من أهم الوحدات التي تشكل بؤراً للفساد القضائي هي محكمة الاستئناف والقائمين عليها لا سيما القاضي (زيادة) ، رئيس محكمة الاستئناف ، المشهور بعلاقاته المشبوهة وفساده الواضح وعلاقاته الوثيقة بأشقاء البشير ، وبصفة خاصة بالفاسد عبد الله البشير . الذي أصبح الآن من أكبر مصادمي رئيس القضاء حيدر الذي طالب بفتح تحقيقات حول عدد من القضايا يشكل الفاسد عبد الله البشير طرفاً أساسياً فيها ، مما أثار حفيظة الأخير ودخل في حوار مباشر مع رئيس القضاء الذي أصر على مواصلة السير قدما في تطبيق القانون وإنفاذه ، رغم التهديدات الصريحة التي أتته من عبد الله البشير بإقالته ، وكذلك تلك التي أتت في شكل نصيحة من وزير العدل دوسة خلال اجتماعاته المتلاحقة مؤخراً مع رئيس القضاء بشأن هذه الملفات ومعالجتها بطريقة ودية بعيداً عن سوح المحاكم والعمل الرسمي) .
وأضاف المصادر ان الأيام القادمة ( ستحمل العديد من المفاجآت بعد محاولة رئيس القضاء المضي قدماً في إنفاذ القانون ، والتي لن تخرج من احتمالين رئيسيين ، أول هذه الاحتمالات إستمرار رئيس القضاء في عمله رئيساً للقضاء وإنفاذ القانون بصرامته المشهودة على الجميع وإيفائه بوعوده التي أطلقها في الإعلام ، بما في ذلك معاقبة كل المتجاوزين والمخالفين وكشف الخبايا وهذا إحتمال ضعيف ، أو الإطاحة به من منصبه وإستبداله بآخر أكثر تعاوناً مع الفساد والفاسدين كما درج العمل مع سابقيه ، وهو الإحتمال الأرجح في ظل تورط المشير عمر البشير شخصياً مع أسرته الصغيرة والكبيرة في قضايا الفساد .
وقالت المصادر ان رئيس القضاء أسر لبعض المقربين له انه سيعمل وفاءً بقسمه الذي أداه عند تقلده المنصب بشأن انفاذ القانون واشاعة قيم العدل وتعجيل البت في القضايا وعدم المماطلة في إصدار الأحكام وتطويل مراحل الدعاوي القضائية لا سيما قضايا العمل التي دائماً ما يكون أطرافاً فيها عمالاً بسطاء في مقابل مؤسسات وشركات ضخمة لديها ما لديها من قدرات تسمح لها بالتقاضي لفترات طويلة تصل لثلاث أعوام أو تزيد.
———————-
المصدر: حريات

فساد كبري الدباسين

بمناسبة الشروع في تكوين لجنة تحقيق حول كبري الدباسين نهدي للجنة التحقيق فصول من القصة **********************************************************************************
* كبري الدباسين يربط بين الخرطوم بداية الكلاكلة وامدرمان نهاية الصالحة.
*تم توقيع عقد مع شركة اوزشين التركية لانشاء كبري الدباسين ثم كبري بحري توتي ..مشروعين في عقد واحد..
* تكلفة كبري الدباسين 35 مليون دولار تقريبا.
* استشاري المشروع شركة شسلر بلان الالمانية باتعاب اشراف 4% من قيمة العقد.
شركة اوزشين
************
لصاحبها التركي تورغوت و حضر للسودان عن طريق صديقه الطبيب التركي الذي كان زميلا و صديقا شخصيا للمتعافي اثناء عمله بالسعودية .. و قام المتعافي بتعيينه مستشارا له بولاية الخرطوم ..فاشار عليه باتاحة الفرصة لشركة اوزشين لتجد لنفسها موطئ قدم في سوق المقاولات بالسودان الهامل بعد ان اثبتت نجاحها في تركيا في نشاطها الاساسي و هو تجارة السكر ..اكرر ..نشاطها في تركيا تجااارة السكر ..
بالاضافة لعقد انشاء كباري الدباسين و بحري/توتي فازت الشركة بعقد انشاء احد ابراج القيادة العامة بالتضامن مع شركة سودانية ..
كيف تم اختيار شركة اوزشين؟؟؟؟
اين تقرير لجنة فرز العطاءات؟؟؟؟
وهل تم طرح المشروع في عطاء اصلا؟؟؟؟
المهم بدأ العمل في المشروع في العام 2004 تقريبا
الفشل لا يولد الا الفشل
******************
* يعتبر كبري الدباسين من اطول الكباري في السودان 1650 متر ..و بعرض 3 حارات لكل اتجاه .. والمسافة بين الركائز (العلب) 60 متر..
*تعقيد النظام الانشائي للكبري (هيكل تحتي خرساني و هيكل علوي من الحديد).. و ضخامته بالاضافة الى عدم خبرة الشركة المنفذة ادى الى مواجهتها لصعوبات في التنفيذ ..
* ظهرت المشاكل الفنية بصورة صارخة عند بداية تجميع الهيكل الحديدي و ذلك عن طريق اللحام ..وهي عملية في غاية التعقيد والصعوبة ..
* قام الاستشاري الالماني بتنبيه الشركة والمالك (وزارة الشئون الهندسية) للمشاكل الفنية و اشتدت الخلافات بين اطراف المشروع (المقاول والاستشاري والمالك)… مما ادى لتباطؤ العمل في المشروع ثم توقفه الكامل ..
* رفض الاستشاري الانصياع لضغوطات المالك لغض الطرف عن الخلل الفني في اعمال المقاول و وصل الخلاف لدرجة انهاء عقده.
* طول فترة الايقاف و توقف ضخ الدولارت للمقاول و تراكم المديونيات عليه (رواتب العمال والمهندسين، استحقاقات مقاوللي الباطن، ايجار الاليات (التي لا يملك المقاول منها مسمار) و حتى ديون الكهرباء (بلغت 43 مليون بالقديم) و ديون المخبز المجاور للمشروع بلغت 13 مليون بالقديم).. كل ذلك ادى لاتخاذ المقاول التركي (تورغوت) قرارا بالهروب من السودان و في بطنه ملايين الدولارت دفعتها الوزارة مقدم للتنفيذ و مقدم توريد الاف الاطنان من الحديد ..عدا عن ملايين الدولارات قيمة اعمال غير مطابقة للمواصفات قام بتنفيذها في الموقع.
* بحثا عن مخرج قامت الوزارة بتعيين شركة سودانية للتحقق من مطابقة اعمال اللحام المنفذة بالموقع للمواصفات.. و بما ان معرفة الشركة السودانية لطبيعة هذه الاعمال مثل معرفة حبوبتي للغة الصينية فقد قامت الشركة السودانية بالتعاقد مع شركة تركية (تاااني تركية) للقيام بهذا الاجراء و اكتفت الشركة السودانية بالدفاع بالنظر (مراقبة الاختبارات اللا اتلافية بالموقع و مرافقة العينات لتركيا لاجراء الاختبارات الاتلافية) ثم استلام التقرير و تسليمه للوزارة باليسار و قبض قيمة العمل باليمين و تسليم الشركة التركية الفيهو النصيب.
* جاء تقرير الشركة التركية مخيبا لامال الوزارة على الرغم من انها… ..(في الحتة دي استاذنكم انو يكون خشمي عندي) …
المهم جاء التقرير مبينا للعديد من الاخطاء الفنية والادارية التي صاحبت عملية اللحام.. وحمل توصيات لتجويد الاداء مستقبلا و توصيات للمعالجة.
شركة AKM
************
* بعد طول توقف تبرع الطبيب التركي صديق المتعافي باكمال المشروع بايدي تركية ايضا انقاذا لسمعة صديقيه (التركي الهارب والمتعافي) ..فقام بانشاء شركة AKM و وقع عقدا مع الوزارة لاكمال المشروع و احضر ابنه عبدالمحسن من الولايات المتحدة لادارة المشروع .
* تم اسناد الاشراف على اعمال الشركة الجديدة للشركة الاستشارية السودانية التي قامت باعمال الاختبارات للحام.
لم تستمر الشركة الجديدة طويلا ..عملت قرابة العام انجزت خلالها جزءا يسيرا من الاعمال الخرسانية و ظلت مشكلة الاعمال الحديدية و التسوية مع المقاول القديم تراوح مكانها .. فخلع المقاول الجديد من المشروع.. و توقف العمل مرة اخرى.
شركة تارغت 
***********
* في العام 2011 تم توقيع عقد استكمال المشروع مع شركة تارغت للتنمية الحضرية ..وهي شركة سودانية.. و بدا العمل فعليا مطلع العام 2012.
* العقد مع الشركة السودانية بالتضامن مع شركة صينية مهمتها تنفيذ الهيكل الحديدي
* تم تغيير التصميم القديم كليا و اجراء تعديلات على الاعمال المنفذة.
* تم تعيين الشركة الاستشارية السودانية ديك زاتا (اسبان للاستشارات الهندسية) للاشراف على الاعمال الخرسانية للمنشا التحتي substructure و تعيين شركة نيوتك للاستشارات الهندسية للاشراف على الاعمال الحديدية واعمال المنشا العلوي superstructure.. و قام المقاول بتعيين استشاري مصري للقيام باعمال التصميم.
يعني 2 مقاولين و 3 استشاريين شغالين حاليا ..ليبلغ عدد الشركات التي ادخلت رجلها في المشروع 4 شركات مقاولات و 5 شركات استشارية!!!!!!!!!!!!!!
التسوية مع المقاول الهارب
**********************
* استمرت التفاهمات و المحاكم والاجاويد مع المقاول الهارب سنين عددا .. واخيرا تم الوصول لتسوية معه و خرج الوزير عبدالله احمد جمد الشايقي بتصريحات تقطر عسلا من الفرح و قال ان الولاية لم تدفع قرشا واحدا مقابل هذه التسوية (لو شبكتي زبطت و عم قوقل سركن معاي بجيب ليكم التصريحات دي)
اسئلة حائرة
********
* كيف تم اختيار المقاولين والاستشاريين؟
* هل تم طرح عطاءات؟
* كم بلغت تكلفة المشروع حتى الان؟؟؟؟
* ماهي طبيعة التسوية التي تمت مع المقاول الهارب؟؟؟؟
* كيف تم اسناد اعمال بابراج القيادة العامة لهذا المقاول؟؟؟
* هل تم دفع مستحقات السودانيين الذين عملوا مع المقاول؟؟؟؟
* هل صحيح ان المقاول الهارب عاد للسودان و ذهب للوزراة يحمل توصية من علي عثمان باتاحة الفرصة له لاكمال المشروع و لكنه هرب عندما علم بنية المباحث القبض عليه؟؟؟؟
* هل تم مراجعة كل العقودات المتعلقة بالمشروع قبل توقيعها بواسطة وزارة العدل؟
* ماذا ورد بشأن المشروع في تقرير المراجع العام؟؟؟؟
* ما الذي جناه المتعافي من استجلاب اصدقائه الاتراك للولاية؟؟؟؟
هدية للجنة التحقيق: قائمة باسماء الاشخاص والشركات التي لها علاقة بالمشروع و يمكن ان يكون بطرفهم معلومات تفيد التحقيق
******************
* عبدالحليم اسماعيل المتعافي … والي الخرطوم السابق
* عبدالرحمن الخضر .. والي الخرطوم الحالي
* المهندس/عبدالله حمد الشايقي .. وزير شئون هندسية سابق و في عهده تمت التسوية
* المهندس الدكتور/احمد قاسم احمد …وزير البنى التحتية مرتين
* المهندس الدكتور/احمد قاسم احمد للمرة الثانية باعتباره مدير سابق لهيئة الطرق والجسور.
* المهندس الدكتور/ احمد قاسم احمد للمرة التالتة باعتباره احد ملاك شركة (العاني والشماع الاستشارية) و التي حاولت ادخال رجلها في المشروع بترشيحها للخبير العراقي و احد ملاكها (كوان العاني) ليقدم خدمات استشارية للمشروع.
* المهندس/ عماد فضل المرجي مدير عام الوزارة الذي تم في عهده توقيع العقد
* العقيد مهندس/ خالد محمد خير ..المدير الحالي لهيئة الطرق والجسور.
* المهندس / عبدالقادر همت مدير المشروعات بهيئة الطرق والجسور ثم مدير الهيئة ثم مدير عام الوزارة.
* السيد/ اسامة عبدالسميع ياسين .. مدير الادارة العامة للطرق والجسور بالوزارة في عهد الوزير المرحوم عبدالوهاب عثمان الذي قام بتوقيع العقد مع شركة اوزشين.
* المهندس/ عبدالواحد عبدالمنعم مدير ادارة الكباري بالوزارة والمسئول عن مشاريع الكباري.
*المهندس/ عبدالواحد عبدالمنعم للمرة التالتة باعتباره مالكا للعربة المؤجرة لمدير المشروع التركي والذي قام هو بترشيحه لشركة تارغت (لو كنت مكانه لتمنيت ان ينتهي المشروع في 30 عام مادام ايجار العربة 4.5 مليون جنيه في الشهر).
* المهندس/عباس ابوشامة المبارك .. مدير المشروع من طرف المالك وزارة الشئون الهندسية.
* المهندس/ عباس ابوشامة المبارك للمرة الثانية بصفته شريكا في شركة اسبان للاستشارات الهندسية التي تشرف على جزء من المشروع (لو كنت مكانه لتمنيت ان ينتهي المشروع في 50 عاما ما دام الدخل الشهري لشركتي 50 مليون نظير الاشراف على المشروع بثلاثة مهندسين لا تتجاوز رواتبهم 1مجتمعين 12 مليون).
* المهندس/ اشرف .. وزارة الشئون الهندسية.
* المهندس / حمدي .. وزارة الشئون الهندسية.
* مندوب شركة شسلر بلان الالمانية .. اول استشاري مشرف على المشروع.
* المهندس الدكتور/ الطيب الريح خلف الله .. عضو مجلس ادارة الكباري بالوزارة و عضو المجلس الاستشاري للوزير عبدالوهاب عثمان رحمه الله الذي تم في عهده توقيع عقد المشروع.
* الهندس الدكتور /الطيب الريح خلف الله للمرة التانية باعتباره مدير شركة اسبان للاستشارات الهندسية التي اشرفت على اعمال الاختبارات التي اجريت بواسطة شركة بي جي ام التركية.
* المهندس الدكتور/ الطيب الريح خلف الله للمرة التالتة باعتباره مديرا لشركة اسبان للاستشارات الهندسية التي اشرفت على الاعمال المنفذة بواسطة شركة AKMالتركية.
* المهندس الدكتور / الطيب الريح خلف الله للمرة الرابعة باعتباره مديرا لشركة اسبان للاستشارات الهندسية التي اشرفت على جزء من الاعمال المنفذة بواسطة شركة تارغت.
* المهندس /طارق شاكر ..مدير الادارة الفنية ثم مدير المشروعات بهيئة الطرق والجسور.
* السيد تورغوت مدير شركة اوزشين التركية.
* السيد مدير شركة ِAKM التركية و صديق المتعافي
* المهندس/فؤاد محجوب ..مدير شركة تارغت للانشاءات .
* المهندس/ ابراهيم الخضر .. المدير السابق للمشروع ..شركة تارغت
* المهندس/ محمد الطيب حامدوك ..مدير المشروع ..شركة تارغت
* ممثل الشركة الصينية
* ممثل شركة انفرا المصرية
* المهندس/ سعيد محمد سعيد .. مدير المشروع ..شركة نيوتك

———————————–

المصدر: صفحة السائحون في الفيسبوك

قائمة أراضي شركة مام المملوكة للمتعافي

 قائمة ببعض قطع ارأضى شركة مام التى يملكها الوزير السابق والقيادى بنظام المؤتمر الوطنى عبد الحليم اسماعيل المتعافي وشقيقه ، بالعاصمة (مرفقة).

وتؤكد القائمة ان شركة مام تحوز على (6242) متر بالعاصمة .

وجدير بالذكر ان عبد الحليم المتعافى سبق وقال فى حوار مع الطاهر حسن التوم في برنامجه (حتى تكتمل الصورة) (أنا ما كيشة وزول مفتح كويس ومسجل حاجاتي باسم أخواني … ليست هناك رخص تجارية باسمى ولكني مساهم مع إخوتي في مجموعة استثمارات وأراقب من بعيد). كما تجدر الاشارة الى ان المتعافى واشقائه من اسرة فقيرة.

 

المدينة

الحي

المربع

القطعه

المساحه

المالك

الخرطوم

شرق الخرطوم

3/د

1/2

664

شركة مام العالميه المحدودة

الخرطوم

برى اللاماب

9

247

481

شركة مام للمقاولات والانشاءاءتالمحدوده

الخرطوم

برى اللاماب

9

246

484

شركة مام للمقاولات والانشاءاءتالمحدوده

الخرطوم

برى اللاماب

9

244

499

شركة مام للمقاولات والانشاءات المحدودة

الخرطوم بحرى

شرق كوبر

1/ أ

3

2045

شركة مام للمقاولات والانشاءات المحدودة

الخرطوم

الازهرى

35

74

570

شركة مام للمقاولات والانشاءات المحدودة

الخرطوم بحرى

بقر 22 شمبات

ــــ

132

1499

شركة مام للمقاولات والانشاءات المحدوده

 

 

والفساد في الانقاذ فساد بنيوى وشامل يرتبط بكونها سلطة أقلية ، تحكم بمصادرة

الديمقراطية وحقوق الانسان ، وتحطم بالتالي النظم والآليات والمؤسسات الكفيلة بمكافحة الفساد ، كحرية التعبير ، واستقلال القضاء ، وحيدة اجهزة الدولة ، ورقابة البرلمان المنتخب انتخاباً حراً ونزيهاً . كما يرتبط بآيدولوجيتها التي ترى في الدولة غنيمة ، علاقتها بها وبمقدراتها بل وبمواطنيها علاقة ( امتلاك) وليس علاقة خدمة . وبكونها ترى في نفسها بدءاً جديداً للتاريخ ، فتستهين بالتجربة الانسانية وحكمتها المتراكمة ، بما في ذلك الاسس التي طورتها لمكافحة الفساد .

ويجد فساد الانقاذ الحماية من رئيس النظام الذى يشكل مع اسرته اهم مراكز الفساد ، كما يتغطى بالشعارات الاسلامية ، ولذا خلاف ارتباطه بالمؤسسات ذات الصبغة الاسلامية كالاوقاف والزكاة والحج والعمرة ، فانه كذلك فاق فساد جميع الانظمة في تاريخ السودان الحديث ، وذلك ما تؤكده تقارير منظمة الشفافية العالمية – السودان رقم (173)من(176) بحسب تقرير 2012 ، وتؤكده شهادات اسلاميين مختلفين.

وحين تنعدم الديمقراطية ، لفترة طويلة ، كما الحال في ظل الانقاذ ، يسود أناس بعقلية العصابات ، ويتحول الفساد الى منظومة تعيد صياغة الافراد على صورتها ، فتحول حتى الابرار الى فجار ، واما أدعياء (الملائكية) فانهم يتحولون الى ما أسوأ من الشياطين !.

——————–

المصدر: حريات

وثائق فساد حكومة النيل الأزرق

ظللنا ننشر لكم خلال الاعداد السابقة أخطر جرائم فساد الأموال لحكومة ولاية النيل الأزرق وما تعارف على تسميتها بقضية الجاتروفا ، واليوم ننشر لكم وثيقة ( نص عقد إيجار أرض غابة خور دنيا) والتى تم ايجارها لشركة الحنو السعودية عبر وكيلها فى السودان شركة اشرقت الذى يمتد لمدة 99 عام بقيمة اتنين جنيه للفدان (لاحظ اتنين جنيه للفدان)، 
هذا وقد اوردت Sudan Voices فى اخبارها لعدد 27 مايو 2014م نص الخبر التالى :
أصدر والي ولاية النيل الأزرق حسين يس قرارا بتاريخ 26 مايو 2014 بايقاف عن العمل فورا وتحويل للمحاسبة كل من :
يوسف سليمان (مدير الغابات بالولاية)
محمد قرشي (مدير التخطيط وبناء القدرات بالوزارة)
اثنان من المحاسبين بالوزارة
على خلفية قضية غسيل الأموال المعروفة بقضية حساب (اليورو) أو قضية الجاتروفا.
هذا وقد ظلت Sudan Voices تتابع تطورات تلك القضية إذ اوردت أخر تطوراتها فى عدد 25/مايو/2014 الذى جاء نصه :
فى تطور جديد لقضية (حساب اليورو) تم أمس استدعاء وزير الزراعة بالولاية مبارك ابكر من قبل جهاز الامن والاستخبارات لمدة أربعة ساعات ونصف الساعة لصلته بالقضية التي أنكر معرفته بها ، وتم اطلاق سراحه الي حين مثوله مرة اخرى متي ما طلب ، هذا وقد تحدثت Sudan Voices لبعض الناشطين الذين أبدوا تخوفهم من محاولات بعض المسئولين الحكوميين للافلات من العقاب حيث أرجعت بالأمس قوة إستخباراتيه عربة مسئول حكومى ممن يشتبه فى تورطة بالقضيه عند حدود الولاية مع دولة أثيوبيا الذى تعلل بخروجه فى مهمة تفقدية لأطراف الولاية وناشدوا عبر الصحيفة كافة القانونيين والمحاميين والحقوقيين الشرفاء بالتصدى للقضية التى تحاول الان حكومة الولاية التضحية فيها ببعض الموظفين واكدوا تورط والي الولاية فى الجريمة.
هذا وقد كانت Sudan Voices قد أوردت أول أمس  فى اخبارها أن الاجهزة الامنية قد إعتقلت نهار امس الخميس 22/5/2014 إثر الخبر الذى تداولته Sudan Voices فى عدد 15 مايو 2014 وعدد من مواقع التواصل الاجتماعى عدد من الموظفيين بحكومة ولاية النيل الازرق منهم :
– محمد قرشي مدير برنامج بناء القدرات بوزارة الزراعة والغابات
– دفع الله نيشو  المراقب المالي السابق بوزارة الزراعة والغابات
– ذوالفقار كرمنو (محاسب بوزارة الزراعة )
على خلفية قضية حساب اليورو وعقد الجاتروفا ، هذا وقد سبق وان اوردت الصحيفة خبرا مفاده ان الاوساط الشعبية بالدمازين تناقلت قصة حساب اليورو رقم 1229 بالبنك الاهلي المصري فرع العمارات والذى ظل امره سريا ولم يظهر في تقرير الحساب الختامي للعام 2013م المفتوح باسم يناء القدرات لوزارة الزراعة بولاية النيل الازرق وتم توريد 147 الف يورو من شركة اشرقت بزعم انها استاجرت 40 الف فدان لتستثمر في زراعة نتبة الجاتروفا ، كما وردت فيه 200 الف دولار قيمة ايجار محلج الدمازين لصالح شركة برازيلية في عام 2013م ، اضافة لحركة توريد وسحب مكثفة تنبئ باستخدام الحساب في عمليات غسيل اموال وبيع العملات الصعبة في السوق السوداء ، وتشير اصابع الاتهام الى تورط الوالي حسين يسن ومطرف وزير المالية ومبارك ابكر في الموضوع بالاضافة الى ود القرشي مدير ادارى بناء القدرات بوزارة الزراعة وعوض السماني مستشار وزير الزراعة واستغلال ظروف الولاية المضطربة لممارسة جريمة غسيل الاموال.

Doc1

BN-DOC2

BN-DOC3

BN-DOC4

BN-DOC5

المصدر: أصوات السودان

www.sudanvoices.com

مدير شركة الاقطان السابق يحوز على أكثر من (20) قطعة أرض

 قائمة ببعض قطع اراضى مدير شركة الاقطان السابق عابدين محمد على ، والتى تشمل (21) قطعة أرض بالعاصمة (مرفقة).

واذا كانت هذه بعض منهوبات قيادى متوسط بالسلطة الحاكمة فيمكن تصور حجم النهب الذى نهبته نخبة المؤتمر الوطنى للبلاد .

المدينة

المربع

الحي

الرقم

المساحة

المالك

بحرى

3

شمبات

43

380

عابدين محمد على

بحرى

8

الصناعات

204

100

عابدين محمد على

الخرطوم

6

برى

155

300

عابدين محمد على

بحرى

6 ــ 7ــ ت

غ بحرى

37

254

عابدين محمد على

بحرى

1

نبته

1881

500

عابدين محمد على الفكى

بحرى

4

ش بحرى

203

737

عابدين محمد على الفكى

بحرى

11

الحلفايا

335

300

عابدين محمد على الفكى

بحرى

8

الصناعات

203

100

عابدين محمد على الفكى

بحرى

7

الحلفايا

687

500

عابدين محمد على الفكى

بحرى

7

الحلفايا

688

650

عابدين محمد على الفكى

بحرى

1

نبته

1904

500

عابدين محمد على الفكى.

الخرطوم

14

غالكلاكلة

436

340

محمد عابدين محمد على

الخرطوم

2

الدباسين

23

394

محمد عابدين محمد على

بحرى

29

الفاتح

2872

300

عبدالله عابدين محمد علي

بحرى

29

الفاتح

401

300

محمد عابدين محمد علي الفكي

بحرى

2

شالشقله

739

300

حسين عابدين محمد علي

أمدرمان

الحاره 75

الثوره

2182

357

عابدين محمد علي

الخرطوم

المجاهدين

34

500

عابدين محمد علي الفكي

بحرى

21

الفاتح

420

525

عابدين محمد علي الفكي

بحرى

2

الجريف ش

87

400

عابدين محمد علي الفكي

بحرى

2

الجريف ش

104

400

عابدين محمد علي الفكي

 

 

والفساد في الانقاذ فساد بنيوى وشامل يرتبط بكونها سلطة أقلية ، تحكم بمصادرة الديمقراطية وحقوق الانسان ، وتحطم بالتالي النظم والآليات والمؤسسات الكفيلة بمكافحة الفساد ، كحرية التعبير ، واستقلال القضاء ، وحيدة اجهزة الدولة ، ورقابة البرلمان المنتخب انتخاباً حراً ونزيهاً . كما يرتبط بآيدولوجيتها التي ترى في الدولة غنيمة ، علاقتها بها وبمقدراتها بل وبمواطنيها علاقة ( امتلاك) وليس علاقة خدمة . وبكونها ترى في نفسها بدءاً جديداً للتاريخ ، فتستهين بالتجربة الانسانية وحكمتها المتراكمة ، بما في ذلك الاسس التي طورتها لمكافحة الفساد .

ويجد فساد الانقاذ الحماية من رئيس النظام الذى يشكل مع اسرته اهم مراكز الفساد ، كما يتغطى بالشعارات الاسلامية ، ولذا خلاف ارتباطه بالمؤسسات ذات الصبغة الاسلامية كالاوقاف والزكاة والحج والعمرة ، فانه كذلك فاق فساد جميع الانظمة في تاريخ السودان الحديث ، وذلك ما تؤكده تقارير منظمة الشفافية العالمية – السودان رقم (173)من(176) بحسب تقرير 2012 ، وتؤكده شهادات اسلاميين مختلفين.

وحين تنعدم الديمقراطية ، لفترة طويلة ، كما الحال في ظل الانقاذ ، يسود أناس بعقلية العصابات ، ويتحول الفساد الى منظومة تعيد صياغة الافراد على صورتها ، فتحول حتى الابرار الى فجار ، واما أدعياء (الملائكية) فانهم يتحولون الى ما أسوأ من الشياطين !.

—————————-

المصدر: حريات

تداعيات قضية حساب اليورو (الدمازين): استدعاء وزير الزراعة

فى تطور جديد لقضية (حساب اليورو) تم أمس استدعاء وزير الزراعة بالولاية مبارك ابكر من قبل جهاز الامن والاستخبارات لمدة أربعة ساعات ونصف الساعة لصلته بالقضية التي أنكر معرفته بها ، وتم اطلاق سراحه الي حين مثوله مرة اخرى متي ما طلب ، هذا وقد تحدثت Sudan Voices لبعض الناشطين الذين أبدوا تخوفهم من محاولات بعض المسئولين الحكوميين للافلات من العقاب حيث أرجعت بالأمس قوة إستخباراتيه عربة مسئول حكومى ممن يشتبه فى تورطة بالقضيه عند حدود الولاية مع دولة أثيوبيا الذى تعلل بخروجه فى مهمة تفقدية لأطراف الولاية وناشدوا عبر الصحيفة كافة القانونيين والمحاميين والحقوقيين الشرفاء بالتصدى للقضية التى تحاول الان حكومة الولاية التضحية فيها ببعض الموظفين واكدوا تورط والي الولاية فى الجريمة.
هذا وقد كانت Sudan Voices قد أوردت أول أمس  فى اخبارها أن الاجهزة الامنية قد إعتقلت نهار امس الخميس 22/5/2014 إثر الخبر الذى تداولته Sudan Voices فى عدد 15 مايو 2014 وعدد من مواقع التواصل الاجتماعى عدد من الموظفيين بحكومة ولاية النيل الازرق منهم :
– محمد قرشي مدير برنامج بناء القدرات بوزارة الزراعة والغابات
– دفع الله نيشو  المراقب المالي السابق بوزارة الزراعة والغابات
– ذوالفقار كرمنو (محاسب بوزارة الزراعة )
على خلفية قضية حساب اليورو وعقد الجاتروفا ، هذا وقد سبق وان اوردت الصحيفة خبرا مفاده ان الاوساط الشعبية بالدمازين تناقلت قصة حساب اليورو رقم 1229 بالبنك الاهلي المصري فرع العمارات والذى ظل امره سريا ولم يظهر في تقرير الحساب الختامي للعام 2013م المفتوح باسم يناء القدرات لوزارة الزراعة بولاية النيل الازرق وتم توريد 147 الف يورو من شركة اشرقت بزعم انها استاجرت 40 الف فدان لتستثمر في زراعة نتبة الجاتروفا ، كما وردت فيه 200 الف دولار قيمة ايجار محلج الدمازين لصالح شركة برازيلية في عام 2013م ، اضافة لحركة توريد وسحب مكثفة تنبئ باستخدام الحساب في عمليات غسيل اموال وبيع العملات الصعبة في السوق السوداء ، وتشير اصابع الاتهام الى تورط الوالي حسين يسن ومطرف وزير المالية ومبارك ابكر في الموضوع بالاضافة الى ود القرشي مدير ادارى بناء القدرات بوزارة الزراعة وعوض السماني مستشار وزير الزراعة واستغلال ظروف الولاية المضطربة لممارسة جريمة غسيل الاموال.

المصدر: أصوات السودان

فساد: بيع (224) ماكينة من مصانع النسيج حكومية على أساس انها خردةً !

كشف تقرير سري للمراجع العام عن فساد مشروع ما يسمى بـ (إعادة تأهيل مصانع النسيج الحكومية) ، حيث كشف عن بيع (224) ماكينة نسيج تعمل بصورة جيدة في مصانع النسيج على أساس انها خردةً في الأسواق .
وجاء في التقرير الذي نشرته صحيفة (الإنتباهة) ان هناك تجاوزات خطيرة في مشروع إعادة تأهيل مصانع النسيج الحكومية، حيث بلغت التكاليف التي ترتبت على إنفاذ المشروع ما يقارب (20) مليون يورو و (1.7) مليون دولار، وما يقارب (49) مليون جنيه.
واتهم المراجع وزارة الصناعة بعدم الحرص على المتابعة الأمر الذي قاد لتكبد تكاليف إضافية وأكد أن الأمر يمثل إهداراً للمال العام. في وقت دعا فيه لاسترداد كل أموال مشروع التكامل الزراعي الحيواني الصناعي لإنتاج الألبان البالغة «17» مليون جنيه، واعتبر المشروع تجنيباً للمال العام. وفي غضون ذلك هاجم بشدة عقداً بين الوزارة وشركة هندية بما يقارب «18» مليون يورو لتأهيل ثلاثة مصانع نسيج، مؤكداً أن كل بنود العقد لصالح الشركة الهندية، واعتبر المراجع التعاقد مع المورد قبل الاستشاري من أكبر الأخطاء التي وقعت فيها الوزارة، الشيء الذي ضاعف التكاليف على مالية الدولة.
واستفسر المراجع عن مصير عربات تتبع للشركة العامة للغزل، كاشفاً عن أيلولتها لجهات مجهولة!
وسبق كشف تقرير للمراجع العام بشأن إعادة تأهيل مصانع النسيج الحكومية عن العام المالي 2012م تحصلت عليه «الإنتباهة»، عن تجاوزات في إرساء العطاءات الخاصة بتحديث صناعة النسيج باختيار هيئة جامعة الخرطوم الاستشارية على الرغم من أنها في الدرجة الثالثة، بينما كانت لجنة الفرز قد اختارت شركة المرسلات باعتبارها الأعلى تقديراً فنياً واقتصادياً.
ووصف المراجع ما تم بأنه غير سليم وغير مبرر ولا يراعي المصلحة العامة، وتساءل التقرير عن دواعي الاستمرار في دفع قيمة عقد الاستشاري بالدولار على الرغم من فسخ العقد مع الاستشاري الألماني، وأكد أن الدفع بالدولار لجهة محلية ذو أثر سالب وغير سليم، واتهم المراجع الشركة الهندية بمخالفة بنود العقد مع الوزارة لشحنها ماكينات التنشئة من الهند بدلاً من بلد المنشأ ألمانيا، وأكد التقرير وجود تأخير كبير في تنفيذ العقد، وكشف عن قيام المورد بتزوير بعض مستندات الشحن الأصلية بالماسحة، بينما اتهم المراجع المورد بالعجز عن موافاة الاستشاري بالعقود الخاصة بالأجهزة الكهربائية، وكشف التقرير عن قيام الشركة الهندية بتوريد معدات تتبع لجهات أخرى ضمن معدات النسيج.
المصدر: حريات

بالفيديو : فساد بوق تظام البشير حسين خوجلى

صحيفة شبكة سودانيات الاليكترونية
الفساد المستشرى فى البلاد للاسف طال عديد من الاسماء النكرات منهم والمعروفين والمفروضين علينا . وهنا نتحدث عن فساد احد رموز نظام البشير الفاسد وبوق اعلامى كبير . منذ عدة اشهر وعبر قناته " امدرمان " يحاول ان يتقرب من االبسطاء من المواطيين عبر برنامج تلفزيونى يومى . يسعى عبره ان يسحب الهواء الساخن من صدر المواطن السودانى الذى استحالت حياته الى جحيم بسبب سباسات حزب البشير والتى افقرت الناس واجاعتهم واغنت بطانة النظام وحولت حالهم من حال االفقر والحد الادنى من متطلبات الحياة الى ثراء فاحش . فاصبحو ينافسون كبار اغنياء العالم وحتى فى دول النفط القريبة منا ..
فمن خلال احدى حلقات برنامج المدعو حسين خوجلى وكعادته التى اصبحت يومية وهى دس سم الانقاذ فى "عسل" حديثه الى المواطن المغلوب على امره اراد ان يصرف الناس عن فساده المخفى , اذ طالب بان يتحول اهتمام الناس الى ما يسمى بالحوار وعدم الالتفات الى الى الحديث عن الفساد والفسدة . وهى محاولة منه الى التغطية عن فساده الخاص . وهو يعلم تمام العلم انه سوف تاتى لحظة ويظهر فساده للعلن ان استمر النبش فى ملفات الفساد . وهنا نقول للمدعو حسين خوجلى وفى خضم فتح ملفات المفسدين . كبارا وصغار . فقد اتت لحظة الكشف عن ملف فسادك الشخصى والذى حاولت اخفاه كثيرا فى الفترة الماضية .. ونحمد الله ان الصدفة وحدها هى التى قادتنا الى الصفحة الاولى من هذا الملف … ووفق المصدر الذى اطلعنا على المعلومة فان المدعو حسين خوجلى قد استثمر موقعه كاعلامى للنظام الحالى وهو معروف بانه صاحب علاقات رئاسية وراسية فحصل على قطعة ارض مساحتها 1000 متر مربع
وهى تصنف وفق تصنيفات ولاية الخرطوم بانها استثمارية . فكان واجب عليه دفع مبلغ 750 مليون جنيه " بالقديم " قيمة للارض مضافا اليها الرسوم .. ولكنه لم يسدد هذا المبلغ .. اذ يبدو حينها انه قرر عدم الدفع لعلمه انها يستطيع ان تصبح هذه القطعة ملكا حرا له دون دفع مليم احمر واحد الى خزينة نظام يدافع عنه ليل نهار وصوتا وقلما . فبداء. بالتواصل مع احد افراد طاقم مكتب والى الخرطوم عبد الرحمن الخضر فوعده بانه سوف يخفض المبلغ الى اكثر من النصف وقد يكون فى حدود 200 مليون جنيه فقط بدلا عن 750 مليون جنيه علما. ان سعر الارض الاستثمارية وفقا لاسعار ولاية الخرطوم .. يفوق هذا الرقم بعدة اضعافه مما يعنى ان المحاباة قد بدات منذ بداية الامر . وعند سوالنا لاحد العقاريين قال ان اقل سعر يمكن ان يدفع الان قيمة لهذه الارض هو مبلغ 20 مليار جنيه " قديم " وقد يصل الى 30 مليار جنيه
والقطعة
تقع خلف مبان بنك المال المتحد والذى يقع ايضا خلف " عفراء مول" وة تطل على الشارع القادم من طريق المطار شمال عفراء وكذلك تطل على شارع رئيس يؤدى الى اركويت والمعروف بشارع " البلاستيك " نسبة لتواجد عدد من المحلات التجارية التى تبيع البلاستيك .
هذه المعلومات التى نضعها بين ايديكم هى من مصدر وثيق الصلة بهذا الامر وهو شقيق وزير اتحادى سابق تطوع باعطائنا هذه المعلومات

https://www.youtube.com/watch?v=Mql6G5TyTpI


ملحوظة : حسب وعدنا لقرائنا الكرام فان هذا الخبر كان من المفترض ان يتم نشره قبل ثلاث ايام . وجاء تاجيل نشره بعد ان تراجع مصدرنا عن نشر اسمه كاملا ولكنه تراجع فى اخر الامر .. . علما انه يقيم خارج السودان ونحن لانملك سوى احترام رغبته وتقديم شكرنا الجزيل له
———————
المصدر: صفحة جكسا لرصد الانتهاكات في الفيسبوك

وثائق فساد شركة سكر مشكور

تحصلت (حريات) على وثائق تكشف حجم الفساد الذي قامت عليه شركة سكر (مشكور) التي يرأس مجلس إدارتها عبد الحليم المتعافي وزير الزراعة السابق.
وكان الكاتب الصحفى الأستاذ عثمان ميرغنى كشف في عموده بصحيفة (اليوم التالي) 27 ابريل الماضي ، بان عبد الحليم المتعافى نهب مبلغ ( 22 ) مليون دولار من قرض هندي مقدم للشركة مدعيا بانه قدمها كرشوة.
كما سبق وأنكر المتعافي في برنامج (حتى تكتمل الصورة) بتلفزيون (النيل الأزرق ) 30 ابريل ، وجود اي شبهة فساد في تعاملات شركة سكر (مشكور) .
والفساد في الانقاذ فساد بنيوى وشامل يرتبط بكونها سلطة أقلية ، تحكم بمصادرة الديمقراطية وحقوق الانسان ، وتحطم بالتالي النظم والآليات والمؤسسات الكفيلة بمكافحة الفساد ، كحرية التعبير ، واستقلال القضاء ، وحيدة اجهزة الدولة ، ورقابة البرلمان المنتخب انتخاباً حراً ونزيهاً . كما يرتبط بآيدولوجيتها التي ترى في الدولة غنيمة ، علاقتها بها وبمقدراتها بل وبمواطنيها علاقة ( امتلاك) وليس علاقة خدمة . وبكونها ترى في نفسها بدءاً جديداً للتاريخ ، فتستهين بالتجربة الانسانية وحكمتها المتراكمة ، بما في ذلك الاسس التي طورتها لمكافحة الفساد .
ويجد فساد الانقاذ الحماية من رئيس النظام الذى يشكل مع اسرته اهم مراكز الفساد ، كما يتغطى بالشعارات الاسلامية ، ولذا خلاف ارتباطه بالمؤسسات ذات الصبغة الاسلامية كالاوقاف والزكاة والحج والعمرة ، فانه كذلك فاق فساد جميع الانظمة في تاريخ السودان الحديث ، وذلك ما تؤكده تقارير منظمة الشفافية العالمية – السودان رقم (173)من(176) بحسب تقرير 2012 ، وتؤكده شهادات اسلاميين مختلفين.
وحين تنعدم الديمقراطية ، لفترة طويلة ، كما الحال في ظل الانقاذ ، يسود أناس بعقلية العصابات ، ويتحول الفساد الى منظومة تعيد صياغة الافراد على صورتها ، فتحول حتى الابرار الى فجار ، واما أدعياء (الملائكية) فانهم يتحولون الى ما أسوأ من الشياطين !.

——————————

للإطلاع على الملف أضغط على الرابط أدناه

Mashkoor_Corruption_files

——————————-

المصدر : حريات

قائمة ببعض قطع أراضي عثمان يوسف كبر والي شمال دارفور

 قائمة ببعض قطع أراضي عثمان يوسف كبر والي شمال دارفور

المدينه

الحي

المربع

القطعة

المساحه

المالك

الخرطوم بحرى

كـافورى

6

803

826

عثمان محمد يوسف كبر

الخرطوم

الدبلوماسي

1

389

889

عثمان محمد يوسف كبر

الخرطوم بحرى

الحاج يوسف

23

536

300

عثمان محمد يوسف كبر

وسبق وقال الوالي كبر في حوار مع صحيفة (المجهر السياسي) 15 مايو 2013 : ( لا امتلك منزل خاص ولا حساب في بنك وأسكن بالايجار).

والفساد في الانقاذ فساد بنيوى وشامل يرتبط بكونها سلطة أقلية ، تحكم بمصادرة الديمقراطية وحقوق الانسان ، وتحطم بالتالي النظم والآليات والمؤسسات الكفيلة بمكافحة الفساد ، كحرية التعبير ، واستقلال القضاء ، وحيدة اجهزة الدولة ، ورقابة البرلمان المنتخب انتخاباً حراً ونزيهاً . كما يرتبط بآيدولوجيتها التي ترى في الدولة غنيمة ، علاقتها بها وبمقدراتها بل وبمواطنيها علاقة ( امتلاك) وليس علاقة خدمة . وبكونها ترى في نفسها بدءاً جديداً للتاريخ ، فتستهين بالتجربة الانسانية وحكمتها المتراكمة ، بما في ذلك الاسس التي طورتها لمكافحة الفساد .

ويجد فساد الانقاذ الحماية من رئيس النظام الذى يشكل مع اسرته اهم مراكز الفساد ، كما يتغطى بالشعارات الاسلامية ، ولذا خلاف ارتباطه بالمؤسسات ذات الصبغة الاسلامية كالاوقاف والزكاة والحج والعمرة ، فانه كذلك فاق فساد جميع الانظمة في تاريخ السودان الحديث ، وذلك ما تؤكده تقارير منظمة الشفافية العالمية – السودان رقم (173)من(176) بحسب تقرير 2012 ، وتؤكده شهادات اسلاميين مختلفين.

وحين تنعدم الديمقراطية ، لفترة طويلة ، كما الحال في ظل الانقاذ ، يسود أناس بعقلية العصابات ، ويتحول الفساد الى منظومة تعيد صياغة الافراد على صورتها ، فتحول حتى الابرار الى فجار ، واما أدعياء (الملائكية) فانهم يتحولون الى ما أسوأ من الشياطين !.

المصدر: حريات