حرية … سلام وعدالة

.

25 حكموا الإليزيه منذ 1848.. كل ما تود معرفته عن رؤساء فرنسا السابقين وتياراتهم السياسية


باريس- في 24 أبريل/نيسان الجاري، تاريخ الدورة الثانية للانتخابات الرئاسية، سيتعرف الفرنسيون على نتائج صناديق الاقتراع وعلى اسم رئيسهم المقبل. يخوض هذه الانتخابات لدورة ثانية الرئيس الحالي إيمانويل ماكرون، وهو أصغر رئيس للبلاد تم انتخابه عام 2017 وهو في الـ39 من عمره، وكان أصغر رئيس قبله لويس نابليون بونابرت (أول رئيس لفرنسا) الذي انتخب وعمره 40 عامًا و8 أشهر فقط.

ومنذ تأسيس الجمهورية الثانية حتى الوصول إلى الجمهورية الخامسة، حكم فرنسا 25 رئيسا فقط.

ولكن منذ تطبيق دستور الجمهورية الخامسة في الخامس من أكتوبر/تشرين الأول 1958، حكم فرنسا فعليا 8 رؤساء، كان شارل ديغول أولهم وماكرون آخرهم. ومنذ هذا التاريخ، تم تغيير نظام الحكم من برلماني إلى برلماني رئاسي.

تعود أول انتخابات رئاسية فرنسية إلى ديسمبر/كانون الأول 1848 في ظل الجمهورية الثانية، وفاز فيها لويس نابليون بونابرت (1848-1852) ابن شقيق نابليون الأول الذي انتخب في اقتراع عام للذكور بنحو 75% من الأصوات. وبعد 3 سنوات من الانتخابات، وضع انقلابه على نفسه نهاية للجمهورية الثانية، حين أعلن نفسه إمبراطورًا واتخذ اسم نابليون الثالث.

French President François Mitterrand AFP copy.jpg - فرانسوا ميتران - الموسوعة
فرانسوا ميتران أول رئيس اشتراكي للجمهورية الخامسة (الفرنسية)

خريطة سياسية متنوعة

تنوعت العائلات السياسية والأحزاب التي حكمت فرنسا، واختلفت بين اليمين والوسط واليسار. ويعد فرانسوا ميتران (1981-1995) أول رئيس اشتراكي للجمهورية الخامسة، وهو يحمل أيضا الرقم القياسي في أطول مدة قضاها رئيس في الإليزيه بـ14 عاما. ولئن كان فرانسوا هولاند (2012-2017) هو الاشتراكي الثاني الذي يدخل الإليزيه بعد ميتران فإن مدة حكمه كانت قصيرة ولفترة واحدة على مدى 5 أعوام.

تلتقي العائلة الوسطية مع اليسار في حال عدد من الرؤساء الذين دخلوا الإليزيه، إذ يعد فاليري جيسكار ديستان (1974-1981) أول وسطي يحكم فرنسا، في حين كان ماكرون ثاني رئيس ينتمي إلى أحزاب الوسط يدخل قصر الإليزيه.

وتعد العائلة اليمينية أكثر من نافس على الانتخابات الرئاسية وأكثر من حكم فرنسا أيضا خلال الجمهورية الخامسة، حيث تقلد 4 رؤساء يمينيين الحكم، وهم شارل ديغول (1958-1969)، وجورج بومبيدو (1969-1974)، وجاك شيراك (1995-2007)، ونيكولا ساركوزي (2007-2012).

وفي ما يلي نبذة مختصرة عن الرؤساء الذين حكموا فرنسا خلال الجمهورية الخامسة.

"شارل ديغول".. طيف الجنرال الثائر يلهم رجال السياسة الفرنسية المصدر: لجزيرة الوثائقية
الجنرال شارل ديغول تبنى سياسة ترفض هيمنة أميركا والاتحاد السوفياتي (الجزيرة)

شارل ديغول (1958-1969)

يعد الجنرال شارل ديغول واحدا من أعظم رؤساء فرنسا في القرن الماضي، إذ تولى الرئاسة عام 1958، وتبنى سياسة تدافع عن استقلال فرنسا وترفض سيطرة أميركا والاتحاد السوفياتي. وتنحى عن منصبه عام 1969، بسبب فشله في كسب التأييد الشعبي للاستفتاء، الذي طرحه من أجل تطبيق المزيد من اللامركزية.

آلان بوهير (1969-1969)

خوّل منصب رئاسة مجلس الشيوخ للآن بوهير رئاسة فرنسا مؤقتا عقب استقالة ديغول عام 1969. ترشح بوهير في ما بعد للانتخابات الرئاسية عن حزب الوسط الديمقراطي، لكنه خسرها أمام منافسه جورج بومبيدو.

جورج بومبيدو (1969-1974)

كان رئيس الوزراء في عهد شارل ديغول بين عامي 1962 و1968. انتخب بومبيدو رئيسا لفرنسا عن حزب “الاتحاد من أجل الدفاع عن الجمهورية” عام 1969، وبقي في منصبه حتى وفاته عام 1974، حيث يعد بومبيدو أول رئيس لفرنسا يموت في أثناء فترته الرئاسية بسبب السرطان. وجاء آلان بوهير ليحل محله مؤقتا مرة أخرى.

تصميم يضم صورتين متجاورتين الأولى للرئيس الفرنسي السابق جاك شيراك والثانية للرئيس الحالي آلان ساركوزي
الرئيسان السابقان نيكولا ساركوزي (يمين) وجاك شيراك (الجزيرة)

فاليري جيسكار ديستان (1974-1981)

وزير المالية الأسبق جيسكار ديستان الذي كان ينتمي إلى يمين الوسط قاد فرنسا لفترة رئاسية واحدة بين عامي 1974 و1981، وشهدت رئاسته إقرار سياسية ليبرالية متقدمة وتقوية الوحدة الأوروبية، ثم هزمه الرئيس الاشتراكي ميتران في انتخابات عام 1981.

فرانسوا ميتران (1981-1995)

أول رئيس اشتراكي في عهد الجمهورية الخامسة الفرنسية، وأطول رؤسائها بقاء في سدة الحكم بين عامي 1981 و1995. شهدت فترته الرئاسية إطلاق العديد من البرامج الإصلاحية ذات الأبعاد الاجتماعية والاقتصادية والسياسية.

جاك شيراك (1995-2007)

ترشح للانتخابات الرئاسية عام 1995 عن حزب “الاتحاد من أجل حركة شعبية” وفاز بها، ثم أُعيد انتخابه عام 2002. وتقاعد شيراك عن العمل السياسي عام 2011؛ بسبب ظروفه الصحية، ومتابعته قضائيا بتهمة إساءة استخدام المال العام.

نيكولا ساركوزي (2007-2012)

الرجل القوي في اليمين الفرنسي، انتخب ساركوزي رئيسا لفرنسا لفترة رئاسية واحدة بين عامي 2007 و2012، خسر الانتخابات الرئاسية أمام فرانسوا هولاند عام 2012، واعتزل الحياة السياسية نهائيا سنة 2016 عقب فشله في الانتخابات التمهيدية لتمثيل اليمين الفرنسي في الانتخابات الرئاسية.

French President Francois Hollande gestures prior to deliver a speech to foreign ambassadors during a ceremony to extend New Year wishes at the Elysee Palace, in Paris, France, 21 January 2016. EPA/THIBAULT CAMUS / POOL MAXPPP OUT
فرانسوا هولاند شغل منصب الرئاسة لفترة واحدة وأعلن عدم رغبته في الترشح لفترة ثانية (الأوروبية)

فرانسوا هولاند (2012-2017)

الرئيس الاشتراكي الثاني بعد فرنسوا ميتران في ظل ما يسمى بـ”الجمهورية الخامسة”. قاد فرنسا لفترة رئاسية واحدة ما بين عامي 2012 و2017. أعلن هولاند عام 2016 عدم رغبته في الترشح لفترة رئاسية ثانية.

إيمانويل ماكرون (2017- حتى الآن)

الرئيس المنتهية ولايته ماكرون أصغر رئيس في تاريخ الجمهورية الخامسة الفرنسية (39 عاما). استقال عام 2016 من منصب وزير الاقتصاد والصناعة والاقتصاد الرقمي في حكومة الرئيس هولاند، وأسس حركة “فرنسا إلى الأمام”، ثم فاز في الجولة الثانية من الانتخابات الرئاسية عام 2017 أمام منافسته مارين لوبان.

المصدر : الجزيرة

مراجعات

  • مستوى التفاعل 0%
تقييم القراء 0.00% ( 0
شارك في التصويت )



اترك تعليقاً

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.