حرية … سلام وعدالة

.

مليشيات الجنجويد تقتل نازح وتنهب بضاعته بولاية جنوب دارفور


قتلت مليشيات الجنجويد عصر يوم الجمعة الموافق 18 مارس 2022م، النازح/ أبوبكر محمد هارون آدم الذي يبلغ من العمر 45 عاماً، متزوج من إمراتين وله خمسة أطفال ، يسكن رهيد البردي حي أم سرايا.
وقد وقع الحادث في منطقة (ريبوا) بمحلية دِمسوا في الطريق الرابط بين تلس وسنقو، عندما قام بشحن بضاعة بسيارة ماركة “لاندكروزر” من نيالا إلى سنقو.
فأطلقت عليه المليشيات عدد من الأعيرة النارية في الراس، مما أدي إلى مقتله في الحال، وتم نقل جثمانه الي دمسوا حيث تم دفنه هناك.
وتم فتح بلاغ بالحادث في مركز شرطة محلية دمسوا بولاية جنوب دارفـور.
وكان الجناة 7 أفراد يمتطون الدواب ( حصان وجمل وحمار ) ومسلحين بعدد ثلاثة بندقية كلاشنكوف وأثنين بندقية جيم3.
ويشهد إقليم دارافور انتهاكات وجرائم مروعة ترتكبها المليشيات الحكومية ،التي تجد الدعم والحماية من الحكومة وقواتها الأمنية.
آدم رجال
الناطق الرسمي بإسم المنسقية العامة للنازحين واللاجئين.
23 مارس 2022م.
adammoh1166@gmail.com

مراجعات

  • مستوى التفاعل 0%
تقييم القراء 0.00% ( 0
شارك في التصويت )



اترك تعليقاً

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.