حرية … سلام وعدالة

.

مسؤولة امريكية تصل الخرطوم لدعم الاليه الثلاثية


وصلت مساعد وزير الخارجية الأمريكي للشؤون الأفريقية مولي في، ليل الأحد، إلى الخرطوم لدعم العملية السياسية التي تيسرها الآلية الثلاثية.

وتُعتبر هذه الزيارة هي الثانية من نوعها للمسؤولة الرفيعة منذ انقلاب 25 أكتوبر 2021، حيث زارت السودان خلال الفترة من 14 إلى 16 نوفمبر الفائت.

وقال مكتب المتحدث الرسمي لوزارة الخارجية الأمريكية، في بيان ، إن “مولي في تتوجه إلى السودان في الفترة من 5 إلى 9 يونيو الجاري، لدعم العملية التي يقودها السودانيون لحل الأزمة”.

وأشار إلى أن مساعدة الوزير ستلقي مع مجموعة واسعة من الشركاء والفاعلين السياسيين في السودان، وستحثهم على اغتنام الفرصة التي تتيحها العملية السياسية لاستعادة عملية الانتقال إلى الديمقراطية والاستقرار الاقتصادي وتعزيز السلام.

وأضاف البيان: “إن الولايات المتحدة ملتزمة بدعم التطلعات الديمقراطية للشعب السوداني”.

ومن المقرر أن تطلق الآلية الثلاثية هذا الأسبوع محادثات مباشرة بين الأطراف السودانية ليتفقوا على حل لأزمة البلاد، وذلك بعد استمرارها لأشهر في إجراء مشاورات سياسية ومباحثات غير مباشرة.

وتضم الآلية الثلاثية كلا من بعثة الأمم المتحدة في السودان والاتحاد الأفريقي والهيئة الحكومية المعنية بالتنمية “الإيقاد”، وهي تيسر عملية سياسية يقودها السودانيون تهدف إلى استعادة الحكم المدني.

مراجعات

  • مستوى التفاعل 0%
تقييم القراء 0.00% ( 0
شارك في التصويت )



اترك تعليقاً

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.