حرية … سلام وعدالة

.

لماذا غابت الإصابات عن هالاند؟ غوارديولا يكشف الخطة الناجحة لمانشستر سيتي


أثنى مدرب مانشستر سيتي بيب غوارديولا على لاعبه النرويجي إيرلينغ هالاند، وتحدث عن الخطة الناجحة التي اتبعها فريقه وأسهمت في الحفاظ على اللياقة البدنية لهداف النادي ووقايته من الإصابات التي لاحقته في الموسم الماضي.

وحقق هالاند (22 عاما) بداية مذهلة منذ انضمامه لنادي مانشستر سيتي هذا الصيف، إذ سجل 14 هدفا في 10 مباريات في كل المسابقات. ورغم أن الهداف النرويجي حقق أرقاما جيدة من حيث المعدل التهديفي في مسيرته القصيرة، فإنه عانى إصابات متعددة، وغاب كثيرا عن الموسم الماضي بسبب ذلك.

والآن وبعد أن شارك هالاند في كل مباريات مانشستر سيتي، يأمل غوارديولا أن تكون هذه الإصابات قد أصبحت شيئا من الماضي. وقال المدرب الإسباني “كل العاملين بالنادي مهمّون، ولكنني قلت دائما لإدارة النادي إن أهم قسم هو قسم العلاج الطبيعي، فهم يهتمون بالأقدام”.

وأضاف “عانى هالاند كثيرا من الإصابات في الموسم الماضي مع دورتموند، وجاء إلينا ولديه مشاكل بسيطة بعد إجرائه جراحة في الصيف. بدأ العمل هنا مع خبير العلاج الطبيعي ماريو بافوندي، وآخرين، وبفضلهم -وبالطبع معدل تدريباته- يمكنه اللعب على نحو دائم الآن. في الموسم الماضي لم يكن هذا ممكنا”.

وتابع “عندما يتمكن اللاعبون من اللعب في أغلب الأوقات فإن الفضل في ذلك يرجع إلى قسم العلاج الطبيعي”.

وسافر بافوندي مع هالاند للعمل مع اللاعب خلال وجوده مع المنتخب النرويجي في فترة التوقف الدولي. وقال غوارديولا “هذا ليس غريبا. في أحداث مثل كأس العالم والبطولات الأوروبية، العديد من المتخصصين في العلاج الطبيعي يسافرون مع اللاعبين، وماريو خبير علاج طبيعي استثنائي”.

ويخوض هالاند اختباره الكبير التالي، بعد غد الأحد عندما يستضيف مانشستر سيتي جاره مانشستر يونايتد في قمة مباريات المرحلة التاسعة من الدوري الإنجليزي الممتاز.

المصدر : وكالات

مراجعات

  • مستوى التفاعل 0%
تقييم القراء 0.00% ( 0
شارك في التصويت )



اترك تعليقاً

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.