حرية … سلام وعدالة

.

لجنة فض الاعتصام تقرر وقف عملها بعد سيطرة الأمن على مقرها


أعلنت لجنة التحقيق في جريمة فض اعتصام محيط قيادة الجيش السوداني، وقف أعمالها احتجاجاً على سيطرة قوات أمنية على مقرها بالخرطوم.

وذكرت اللجنة في بيان الإثنين أنها “فوجئت باستيلاء قوات أمنية على مقر اللجنة الأسبوع الماضي، مع السماح لجهات مدنية بدخول المقر، ومباشرة أعمال صيانة”، مشيرة إلى أن القوة الأمنية أمرت كذلك بإخلاء المباني التي كان يشغلها طاقم الحراسة الخاص باللجنة وسلمتها للجهة المدنية المعنية ومنعت العاملين من الدخول واستلام أي معدات خاصة باللجنة.

وأوضح البيان وفق صحيفة العربي الجديد اللندنية، أن اللجنة قررت التوقف عن العمل وعدم ممارسة أي أعمال إلا بعد إخلاء المقر من المقتحمين والتأكد من عدم العبث بالمستندات الخاصة باللجنة وعمل فحص أمني للمقر للتأكد من عدم وجود أي معدات أو أدوات يمكن استخدامها في كشف أسرار التحقيق.

وأشار إلى وجود خلفيات أخرى للسيطرة على مقر اللجنة، مؤكدًا رفض اللجنة طلبا باستخدام لجنة شؤون الأحزاب السياسية الجزء غير المستقل من مقر اللجنة بسبب دواع تتعلق بالسرية التي تتطلب أن تبقى لجنة التحقيق وحدها بالمبنى الذي تعمل به.

كما أكد البيان أن مكتب رئيس الوزراء السابق عبد الله حمدوك أوقف تلك المحاولة، إلا أن اللجنة فوجئت بتكرارها الشهر الماضي قبل أن توقفها لجنة معنية في وزارة المالية بناء على اعتراض قدمته اللجنة لأمين عام شؤون مجلس الوزراء.

مراجعات

  • مستوى التفاعل 0%
تقييم القراء 0.00% ( 0
شارك في التصويت )