حرية … سلام وعدالة

.

غازات مسيلة للدموع على متظاهرين مناهضين للانقلاب في السودان


أطلقت قوات الأمن السودانية الغازات المسيلة للدموع، اليوم الثلاثاء، على آلاف المتظاهرين المناهضين لانقلاب قائد الجيش عبد الفتاح البرهان العام الماضي، وفق ما أوردته وكالة الصحافة الفرنسية.

ويشهد السودان تظاهرات منظمة منذ انقلاب البرهان في 25 أكتوبر (تشرين الأول) 2021 على شركائه المدنيين في السلطة الانتقالية التي تم الاتفاق عليها بين المدنيين والعسكريين بعد اطاحة الرئيس السابق عمر البشير في أبريل (نيسان) 2019.

وشنت السلطات الجديدة حملة قمع عقب الانقلاب استهدفت قيادات مدنية وناشطين مطالبين بالديموقراطية.

وأطلقت قوات الأمن الغازات على المتظاهرين الذين كانوا يتجهون الى القصر الرئاسي في وسط الخرطوم، مقر البرهان، وأصيب عدة أشخاص بجروح.

وبمناسبة يوم المرأة العالمي، انطلقت التظاهرات تحت شعار «موكب نساء السودان» وهتف المتظاهرون «عاشت الكنداكات»، وهو الاسم الذي يطلقه السودانيون على الناشطات السودانيات اللواتي يشاركن في التظاهرات المطالبة بالديمقراطية.

ورفع المتظاهرون في شمال الخرطوم أعلام السودان وصور المتظاهرين الذين قتلوا خلال الاحتجاجات منذ الانقلاب.

وأسفر قمع التظاهرات ضد الانقلاب عن مقتل 85 شخصا وإصابة المئات، وفقا للجنة الأطباء المركزية (نقابة أطباء مستقلة).

مراجعات

  • مستوى التفاعل 0%
تقييم القراء 0.00% ( 0
شارك في التصويت )