حرية … سلام وعدالة

.

طلاب دارفور الـ(10) لايزالون محتجزين بقسم شرطة الدروشاب


لازال نحو (10) من طلاب دارفور التابعين لجامعة بحري (جوبا سابقا) محتجزين بقسم شرطة الدروشاب . واعلن جبريل حسابو المحامي  لراديو دبنقا عن تصديق النيابة بالضمان لعشرة من الطلاب ، لكن  اجراءات اطلاق سراحهم لم تكتمل بعد ، واكد ان هيئة الدفاع باشرت الاجراءت  وتحضر نفسها للخطوة القادمة.  

 ومن جانبهم اكد طلاب دارفور بجامعة بحري وقوع عمليات نهب كامل لممتلكاتهم من داخل المنازل التي يقيمون بها بالدروشاب من قبل الاجهزة الامنية ، وذلك بعد عمليات تفتسش مذلة وضرب واعتقال للحاضرين . وقال احد الطلاب لراديو دبنقا ان ماحدث يوم الخميس من مداهمة للمنازل وضرب للطلاب كان عنصريا جدا في عملية استهداف لاسابق لها من قبل الاجهزة الامنية في مواجهة كل من يشتبه فيه بأنه من دارفور. 

يذكر ان الطلاب الذين لايزالون محتجزين في قسم شرطة الدورشاب ، وهم: محمد عبدالله حامد كلية القانون المستوي الثاني ، صالح داود سليمان كلية الزراعة المستوي الثالث ، انور جمعة ابراهيم كلية الموارد المستوي الاول ، محمد حسن محمد كلية القانون المستوي الثاني ، جمال التجاني محمد كلية الزراعة المستوي الثاني ، مبارك عبدالله موسي كلية الزراعة المستوي الثاني ، صدام عبد النبي ادم  كلية الزراعة المستوي الثاني ، ادم ابراهيم ادم  كلية العلوم التطبيقية المستوي الثاني ، محمود ادم موسي كلية الانتاج الحيواني المستوي الاول ، صالح عوض الله صالح كلية الزراعة المستوي الثالث وصديق داود سليمان كلية القانون المستوي الثالث. وكانت الشرطة اوقفت (64) طالبا وحررت في مواجهتهم مخالفات في قسم شرطة الدروشاب تحت مواد الإتلاف والتعدي الجنائي . وتعود أسباب أعمال الشغب إلى فصل إدارة الجامعة (100) طالب من أبناء دارفور بسبب عجزهم عن إكمال الرسوم الدراسية ، حيث كان الطلاب المفصولين يصرون على عدم دفع الرسوم بحجة قبولهم بموجب اتفاق سلام دارفور.

مراجعات

  • مستوى التفاعل 0%
تقييم القراء 0.00% ( 0
شارك في التصويت )



اترك تعليقاً

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.