حرية … سلام وعدالة

.

شهيد وعشرات المصابين.. وكسور غامضة السبب في مواكب الخرطوم


اعلنت رابطة الاطباء الاشتراكيين استشهاد الثائر مجتبى (25) من ثوار الصحافة والذي استشهد نتيجة للدهس بالتاتشر مما أدي لنزيف داخلي في الصدر والبطن.

من جهتها قالت لجنة الاطباء المركزية ان مواكب  5مايو المتجهة للقصر تعرضت لقمع مفرط بقنابل الغاز المسيل للدموع، القنابل الصوتية، سلاح الخرطوش والدهس، ما أدى ارتقاء شهيد.

واشارت اللجنة  في صفحتها على الفيسبوك إلى أن المواكب -وأثناء التجمع بمحطة باشدار بحي الديم- تعرضت للغدر والهجوم المباغت مرتين، ولكن الثوار صدوا القوات المهاجمة وانطلقت المواكب إلى حيث وجهتها.

ورصدت اللجنة عدد من حالات الكسر المغلق بالعضد الأيمن، وحيث لم يحدد المصابون مصدر الإصابة،زاضافت قائلة:- فإننا نفكر في وجود سلاح جديد يسبب ذلك،وناشدت اللجنة  محاميِ الطوارئ لتوثيق الحالات، ودعت الاطباء  الشرفاء المختصين في مجال الأسلحة لوضع هذه الحالات موضع الاهتمام.

وانطلقت مليونية 5 مايو ، ظهر الخميس، إلى القصر الجمهوري بالخرطوم للمطالبة بإسقاط الانقلاب بينما استخدمت السلطات للعنف المفرط والغاز المسيل للدموع في مواجهة المتظاهرين .

وتحرك الموكب المركزي الذي أعلنت عنه لجان المقاومة من ثلاث نقاط تجمع صوب القصرالجمهوري ، وأوضح متظاهرون إن القوات الأمنية استخدمت تكتيكاً مختلفاً في قمع الموكب السلمي عبر اطلاق النار على المتظاهرين في نقاط التجمع في باشدار وانتشار القوات على طول خط سير الموكب . ونوهوا إلى تعرض الموكب إلى الإطلاق الكثيف للغاز المسيل للدموع والعنف المفرط بالقرب من موقف شروني مما أدى لتحوله إلى كر وفر بين المتظاهرين والقوات الأمنية .يذكر إن المواكب المركزية توقفت منذ نحو شهر بسبب حلول شهر رمضان .

وفي ولاية الجزيرة، انطلقت مواكب 5 مايو في مدني من السوق إلى الأمانة العامة للحكومة مطالبة بإسقاط الانقلاب .

وردد المشاركون في الموكب هتافات تضامنية مع ضحايا مجزرة كرينك بولاية غرب دارفور ، وأخرى تطالب بإسقاط الانقلاب والحكم المدني الكامل .

مراجعات

  • مستوى التفاعل 0%
تقييم القراء 0.00% ( 0
شارك في التصويت )



اترك تعليقاً

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.