حرية … سلام وعدالة

.

دكتور فيصل وتصدير الإناث


سآخذ موضوع تصدير إناث الأنعام من زاوية مختلفة لأنه سيأتي اليوم الذي يأتينا فيه د. فيصل متباكياً أن جماعة المؤتمر الوطني قد حاربوه لأنه من كردفان. لهذا اقول له مقدماً نحن مستغنين عنك وعن كردفانيتك التي لم تستفد منها كردفان ولا ناس كردفان بل تضررت منها. لقد تضرر الجميع لسماحك بتصدير إناث الأنعام خدمة لأولياء نعمتك من جهابذة المؤتمر الوطني بعد أن رموا لك بالفتات من موائد التصدير وغداً سيرمونك غير عابئين بك وبأمثالك من أبناء كردفان الذين باعوا أنفسهم وإقليمهم رخيصاً في سوق نخاسة المؤتمر الوطني. سيرمونك عندما تنتهي صلاحيتك ويأتون بمثيل لك لا يقل حقارة عنك ومستعد لتنفيذ طلبات أولاد ماما.
إن قولك أن الوزارة لا تمتلك تكلفة تسجيل سلالات إناث الأنعام السودانية قول مردود ويقال عليه كلمة حق أريد بها باطل. ولكنها ليست كذلك إنها كلمة باطل أريد بها باطل. ماهي الخدمات التي تقدمها وزارة الثروة الحيوانية للماشية السودانية بجميع أنواعها حتى تستحق أن تجلس أنت على كرسيها ليكون كل دورك هو تنفيذ أوامر أولياء نعمتك لتسمح لهم بتصدير إناث الأنعام؟ سيذكرك التاريخ الرعوي بكل ما هو مُعيب ومُشين عندما تتوقف صادرات الأنعام بسبب تهجين وتوليد نفس السلالات السودانية في الدول التي يتم التصدير لها الآن بالملايين. نرجو عند ذلك أن تلحقك دعوات المظلومين الذين تركتهم بلا غطاء غيردعواتهم لرب العالمين عليك أن يقصم ظهرك كما قصمت ظهرهم وظهر الاقتصاد السوداني.
لقد سبقك محمد بشير سليمان ولحق به أزهري التجاني وثالثة الأثافي بلا شك ستكون أنت.. المصيبة أنتم الثلاثة من شمال كردفان حيث رعي الإبل والضأن هو حرفة أهلكم الرئيسة. ولكن مصالحكم الخاصة كل في مجاله غضت الطرف عن الممارسات الخاطئة التي دفعوكم نحوها دفعاً لتنفذوها نيابة عن أولياء نعمتكم من دهاقنة المؤتمر الوطني. 
أنت وبفهمك القاصر هذا فهم الاستثناءات لا تساوي ذرة أو قطرة في محيط العلماء البريطانيين الذين اصدروا قانوناً حافظوا عليه حتى خروجهم من السودان. منعوا تصدير إناث الأنعام كافة مهما كانت الأسباب. ولو اتفقنا معك على عدم توفر الميزانية اللازمة لتسجيل هذه السلالات في جنيف كما هو متعارف عليه، فماذا يكلفك لو أوقفت الإستثناءات حتى يتم تسجيل السلالات؟ لا تقدر على فعل ذلك فالجماعة الكبار يمسكونك من يدك التي توجعك.. وبغير تنفيذ تعليماتهم ستجد نفسك في النقعة!! ولهذا تحرص على تلبية مطالبهم حتى ولو كانت في ضرر الوطن والمواطن بل مواطنك في اصقاع شمال كردفان.
عندما يلفظونك ويطردونك كالجمل الأجرب من القطيع السليم لا تأتينا متباكياً بأن سبب الاستغناء عنك لأنك من كردفان. أبداً السبب هو إنتهاء صلاحيتك ولا فائدة ترجى منك ولهذا طردوك ومعهم 60 حق وحق. (العوج راي والعديل راي).
——————-
كباشي النور الصافي
زر قناتي في اليوتيوب من فضلك واشترك فيها
https://www.youtube.com/user/KabbashiSudan

مراجعات

  • مستوى التفاعل 0%
تقييم القراء 0.00% ( 0
شارك في التصويت )



اترك تعليقاً

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.