حرية … سلام وعدالة

.

تفاصيل عن الهجوم الذي وقع على منطقة كرينك بولاية غرب دارفور


إن الهجوم الذي شنته مليشيات الجنجويد على منطقة كرينك أمس الجمعة 21 رمضان الموافق 22 أبريل 2022م، أدى إلى مقتل( 8 ) مواطنين بينهم إمرأة وطفل وجرح عدد( 16) آخرين بينهم ثلاثة حالات متأخرة تم نقلهم إلى مستشفى كرينك الريفي لتلقي العلاج، وحرق العشرات من المنازل بمعسكر (ام دوين) التي تقع من الناحية الجنوبية لكرينك، ونزوح اعداد كبيرة من الأسر إلى شمال كرينك خوفاً من تجدد الهجوم…،حيث كانت سبب هذا الهجوم مقتل شخصين في ليلة الخميس 21 أبريل من قبل مسلحين مجهولين بالقرب من قرية بئر دقيق(بوردبوك) على بعد حوالي 5 كيلو متر غرب كرينك.
وفي ليلة البارحة هاجمت ملشيات الجنجويد قرية(شكك) التي تقع شرق كرينك على بعد حوالي (4 ) كيلومترات، واسفر ذالك الهجوم عن مقتل شيخ حامد وجرح ثلاثة آخرين تم نقلهم الى مستشفى كرينك الريفي.
يذكر أن هناك حشود للملشيات اليوم حول كرينك باعداد كبير اتوا من فوربرنقا، وسرف عمرة وغيرها من مناطق دارفور المختلفة والحدود التشادية بغرض إعادة الهجوم على كرينك والمناطق المجاورة لها.
حيث يعاني مواطني كرينك والقرى المجاورة لها من حصار إقتصادي محكم من قبل مليشيات الجنجويد وتكرار ظاهرة السرقات والنهب في الطريق بين كرينك والمناطق المرتبطة بكرينك، للمسافرين من و إلى . بجانب التهديدات التي يتعرض لها المواطنين في الخلاء من قبل مليشيات الجنجويد والاجهزة الأمنية التي أدمنت ارتكاب الانتهاكات والجرائم المروعة.
23 إبريل 2022م
آدم رجال
الناطق الرسمي بإسم المنسقية العامة للنازحين واللاجئين
adammoh1166@gmail.com

مراجعات

  • مستوى التفاعل 0%
تقييم القراء 0.00% ( 0
شارك في التصويت )



اترك تعليقاً

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.