حرية … سلام وعدالة

.

بيع نسخة لمذكرة التوقيف في حق نلسون مانديلا بـ130 ألف دولار


بيعت نسخة بتكنولوجيا “ان اف تي” لمذكرة التوقيف الوحيدة الصادرة في حق نلسون مانديلا، رمز الكفاح ضد التمييز في جنوب إفريقيا، في مقابل 130 ألفا و550 دولارا في مزاد علني يعود ريعه لتمويل متحف حول تاريخ النضال ضد نظام الفصل العنصري.

وكان السعر الاحتياطي في المزاد الذي أقيم ليلة السبت في كيب تاون 900 ألف راند (61800 دولار)، لكن هذه الرموز غير القابلة للاستبدال (NFT) “بيعت بـ 1,9 مليون راند (130 ألفا و550 دولارا) لأحد المزايدين عبر الإنترنت، على ما أوضح رئيس منصة “مومينت” الناشئة للمزادات الإلكترونية أرين بوستوموس لوكالة فرانس برس الأحد.

وقال بوستوموس إن “ريع قطعة الـ+ان اف تي+ عن مانديلا سيعود إلى متحف ليليسليف لإبقاء أبوابه مفتوحة وإعادته إلى المسار الصحيح”.

وقد أغلق متحف مزرعة ليليسليف أبوابه في أيلول/سبتمبر 2021 بسبب صعوبات مالية.

وكان أول رئيس أسود لجنوب إفريقيا اعتُقل في الخامس من آب/أغسطس 1962 في شرق البلاد وقبع في السجن 27 عاما.

وتعتمد الأعمال الفنية على شكل رموز غير قابلة للاستبدال (ان اف تي) التكنولوجيا عينها المستخدمة في صنع عملات مشفرة مثل البتكوين.

ويتلقى الشاري رمزا رقميا تم التحقق منه، ما يثبت أن العمل الفني أصلي.

وقال مؤسس متحف مزرعة ليليسليف نيكولاس وولبي لوكالة فرانس برس “إنها طريقة فريدة وجديدة حقا لتحقيق مداخيل”.

وقد صيغت الوثيقة الأصلية التي أصبحت صفراء وتآكلت أطرافها، باللغتين الإنكليزية والافريكانية، وهي لغة استعمارية مشتقة من الهولندية. وتم الاحتفاظ بها في أرشيف متحف ليليسليف في جوهانسبرغ منذ عام 2006 بحسب وولبي.

مراجعات

  • مستوى التفاعل 0%
تقييم القراء 0.00% ( 0
شارك في التصويت )



اترك تعليقاً

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.