حرية … سلام وعدالة

.

بيان حول لقاء رئيس حركة/ جيش تحرير السودان ورئيس الجبهة الوطنية العريضة


   إلتقى الأستاذ/ عبد الواحد محمد أحمد النور رئيس ومؤسس حركة/ جيش تحرير السودان بلأستاذ/ على محمود حسنين رئيس الجبهة الوطنية العريضة يوم الأربعاء الموافق 14 يناير 2015م بالعاصمة الفرنسية باريس , وتناول اللقاء الوضع السياسي السودانى والحل الجذرى للأزمة الوطنية المستفحلة , وتم الإتفاق بينهما على مبدأ تغيير النظام وعدم التحاور معه وبناء دولة المواطنة المتساوية , وأكد الرئيسين على أن الأيام القريبة القادمة ستشهد ميلاد تحالف متقدم بين التنظيمين لتغيير النظام والعمل السياسي المشترك فيما بعد التغيير, وشكر رئيس حركة/ جيش تحرير السودان الأستاذ/ على محمود حسنين والجبهة الوطنية العريضة على مواقفهم الثابتة والمشرفة من النظام والتى تتطابق مع مواقف حركة/ جيش تحرير السودان  , ورغم أن الجبهة الوطنية العريضة تؤمن بالخيارات السلمية للتغيير إلا إنها تحترم خيارات حركة/ جيش تحرير السودان بما فيها العمل المسلح وكافة الطرق الأخرى التى تؤمن بها الحركة.
 
 محمد عبد الرحمن الناير
الناطق الرسمى باسم مكتب رئيس الحركة
22 يناير 2015م
 

مراجعات

  • مستوى التفاعل 0%
تقييم القراء 0.00% ( 0
شارك في التصويت )



اترك تعليقاً

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.