حرية … سلام وعدالة

.

بلاتيني: لو ثبت الفساد صوتوا مجددا لـ2022


قال ميشال بلاتيني، رئيس الاتحاد الأوروبي لكرة القدم (يويفا)، إن الاتحاد الدولي للعبة (فيفا) يجب أن يعيد التصويت لاختيار بلد يستضيف كأس العالم 2022 بدلا من قطر، إذا ثبتت صحة مزاعم الفساد التي شابت اختيار تلك الإمارة الصغيرة لتنظيم المونديال.

وفي تصريحات لصحيفة "ليكيب" الفرنسية، أضاف الفرنسي بلاتيني الذي طالته شخصيا اتهامات الرشوة، أنه "ليس نادما على تصويته لقطر"، وأنه "مازال يرى هذا البلد الاختيار الصحيح للفيفا ولعالم كرة القدم".

لكن بلاتيني أوضح: "إذا ثبت صحة مزاعم الفساد يجب أن يكون هناك تصويت جديد وعقوبات".

وينوي الفيفا فتح تحقيقات في منح شرف تنظيم بطولتي 2018 لقطر و2022 لروسيا، بعد مزاعم الفساد التي أطلقتها صحف بريطانية.

وقالت صحيفة "ديلي تليغراف" الثلاثاء، إن بلاتيني التقى عضو اللجنة التنفيذية للفيفا السابق القطري محمد بن همام "بعد وقت قصير" من التصويت الذي أجرى في ديسمبر عام 2010، بعد أن زعمت منافستها "صنداي تايمز" أن بن همام دفع رشى تقدر بملايين الدولارات من أجل دعم ملف قطر في استضافة المونديال، علما بأن بن همام تم فصله من اللجنة التنفيذية للفيفا عام 2012.

لكن بلاتيني اتنقد "ديلي تليغراف"، وكتب إلى رئيس تحريرها واصفا ما كتب بشأنه بـ"الشائعات التي لا أساس لها والتي تهدف إلى تشويه صورته".

وتابع لـ"ليكيب": "قرأت جملة (بلاتيني فاسد) في كل الصحف ووكالات الأنباء، بأمانة إنه شيء مؤلم. كان اللقاء الذي تحدثوا عنه ببساطة إفطارا مع زميل عمل. لقد رأيته (بن همام) نحو 10 آلاف مرة في 15 عاما، فلماذا أجتمع معه سرا؟".

وتوجه انتقادات لاختيار قطر لاستضافة الحدث العالمي الكبير بسبب صغر مساحتها (11 ألف كيلومتر مربع فقط)، علاوة على الارتفاع الشديد لدرجات الحرارة بها خلال فصل الصيف، وإرباك البطولات المحلية إذا أقيم كأس العالم في الشتاء.

مراجعات

  • مستوى التفاعل 0%
تقييم القراء 0.00% ( 0
شارك في التصويت )



اترك تعليقاً

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.