حرية … سلام وعدالة

.

بدارفور: (5) قتلى (12) جريحا و(4) مفقودين في (6) هجمات


قتل شخص وأصيب ثلاثة آخرين، صباح الاثنين، في هجوم مسلح على عربة قادمة من نيالا إلى الفاشر بالقرب من منطقة (ابوزريقة) جنوب الفاشر.
وقال أحد ركاب العربة إن مسلحين أطلقوا النار على عربة تقل ركاباً في منطقة ابوزريقة مما أدى لمقتل شخص وإصابة ثلاثة اخرين.
وأوضح إن المسلحين أجبروا ركاب العربة على الانبطاح أرضاً بعد توقف العربة ونهبوا هواتفهم وممتلكاتهم ومبالغ مالية كانت بحوزتهم وأشار إلى نقل المصابين وجثمان القتيل إلى مستشفي الفاشر التعليمي. وأشار إلى تكرار الأحداث على طريق الفاشر نيالا.
وفي شرق جبل مرة قتل بابكر ابراهيم آدم و آدم هارون يحيى، يوم السبت، رمياً بالرصاص بمنطقة تربو التي تبعد 10 كيلومترات جنوب دوبو العمدة .
و قال اقرباء الضحايا لراديو دبنقا ان مسلح بالزي المدني أطلق يوم السبت الرصاص علي كل من بابكر ابراهيم و ادم هارون عندما كانوا يحملون جولات فحم على عربة بمنطقة تربو و ارداهما قتيلين في الحال قبل أن يلوذ بالفرار.
وفي جنوب دارفور قتلت عواطف موسى محمد عبد الملك ( 55 سنة ) و أصيب علي محمد داؤد ( 30 سنة ) و الطفل محمد عبد الرحمن ( 8 سنوات) بجروح في اطلاق رصاص علي تكتك، مساء يوم الاحد، بمنطقة مهاجرية التي تبعد 15 كيلومتر جنوب قريضة بولاية جنوب دارفور.

و قال محمد موسي لحم الطير لراديو دبنقا ان مسلحين يرتدون زياً عسكرياً علي ظهور الجمال و الخيول اطلقوا مساء يوم الاحد الرصاص علي تكتك كان في طريقة من قريضة الي جوخانة بمنطقة مهاجرية الأمر الذي ادى الي مقتل عواطف موسى محمد عبد الملك في الحال واصابة سائق التكتك علي محمد داؤد والطفل محمد عبد الرحمن بجراح . وأشار إلى فتح بلاغ بالحادث لدى شرطة الجوخانة. و اضاف لراديو دبنقا من قريضة:

وفي شمال دارفور أحرق مسلحون عربة و تسببوا في فقدان اربعة اشخاص في حادثين منفصلين مساء يوم الجمعة بمنطقة وادي مرة التابعة لمحلية دار السلام بولاية شمال دارفور .
و قال شهود لراديو دبنقا ان مسلحين علي ظهور جمال اطلقوا الرصاص علي عربة بوكس كانت في طريقها من الفاشر الي شنقل طوباي، مساء يوم الجمعة، و وأشعلوا فيها النار بعد فرار سائقها .
وأوضح الشهود إن نفس المسلحين قاموا باطلاق الرصاص علي عربة أخرى هايس تحمل ركاب في نفس الموقع بوادي مرة كانت في طريقها من الفاشر الي نيالا .
وأشاروا إلى أن سائق العربة استطاع الفرارمع احد الركاب في حين لايزال اربعة من الركاب في عداد المفقودين وهم ادم عمر هارون و يوسف ابراهيم و عبد اللطيف صالح عمر و جدو محجوب يحيى و أشاروا إلى فتح بلاغين بالحادثين لدى شرطة شنقل طوباي و شرطة ابوزريقة .
وفي غرب دارفور أصيب شرطي و (3) مواطنين بجراح في اطلاق نار من مليشيات مسلحة بمحلية كرينك يوم الاحد .
وبحسب مصادر في كرينك فإن الحادث وقع بعد إصابة نازح في إطلاق نار عندما خرج لجمع القش ووصول بلاغ بذلك للشرطة التي وصلت لمكان الحادث .وبحسب المصادر فإن أفراد المليشيا الذين كانوا حول المكان فتحوا النار ما دفع الشرطة لتبادل النيران معهم الأمر الذي أدى لجرح شرطي و(3) مواطنين آخرين
والجرحي هم : عبدالله يوسف ادم ،خالد يعقوب ادم ، ابراهيم الدوم عبدالله ، ابكر اسماعيل حسين وابكر اسماعيل حسين. وأفادت المصادر إن الحادث أثار الرعب لدى سكان مدينة كرينك ما دفع ببعض سكان الأحياء الشمالية للنزوح إلى الإحياء الجنوبية ووسط المدينة.
و في السياق نهب مسلحون أيضاً ،من منطقة حجر تاما التابعة لوحدة قندرني الإدارية بمحلية كرينك في ولاية غرب دارفور يوم الاحد ،(٧) ابقار من المواطن عثمان محمد بقوة السلاح وغادرو المكان.

اتهام الدعم السريع بالمشاركة في الهجوم على منطقة بغرب دارفور:

من جهته أدان مركز الأمل لحقوق الانسان بولاية غرب دارفور الهجوم على منطقة ايدكونق بولاية غرب دارفور يوم الخميس الماضي الذي راح ضحيته 8 أشخاص مطالباً بإجراء تحقيق دولي حول الحادث وتقديم المتورطين للعدالة.
واتهم المركز في بيان قوات الدعم السريع بالضلوع في الاحداث الدامية التي شهدتها ايدكونق مطالباً بإبعادها من الولاية. كما دعا السلطات للقيام بدورها في الحفاظ على ارواح وممتلكات المواطنين .
وحول تفاصيل الهجوم قال المركز في بيان إن مليشيا مسلحة عابرة للحدود وآخرين يقطنون حول منطقة اديكونق شنوا هجوماً على قسم الشرطة بالمنطقة وكسروا مخزن السلاح واستولوا على الأسلحة . وأشار إلى استهداف منازل قيادات اجتماعية بالمنطقة باطلاق اعيرة نارية إلى جانب المحلات التجارية ومنازل المواطنين مما ادى الي مقتل 8 من المواطنين وجرح العشرات ونهب وحرق المنازل والمحلات التجارية وأشار المركز إلى فرار الناجين من اهل المنطقة الي تشاد.

تشكيل قوة مشتركة لحماية طريق الفاشر نيالا ومنطقة ابو زريقة

قررت لجنة امن ولاية شمال دارفور في إجتماعها الذي عقد الإثنين الموافق ٢٤ يناير ٢٠٢٢م بأمانة الحكومة وبرئاسة السيد والي ولاية شمال دارفور ، بخصوص مناقشة الأوضاع الامنية التي صاحبت الولاية وقد خرجت اللجنة بقرارات مهمة تصب في إتجاه حفظ الأمن بالولاية ، وبحسب التصريح الصحفي لمقرر اللجنة ، اللواء شرطة عبد الكريم حمدو فإن اللجنة قد قررت تشكيل قوة مشتركة لحماية طريق الفاشر نيالا (منطقة أبو زريقة ) بمحلية دار السلام ، وطريق الفاشر طويلة ، وتأمين العربات التجارية والركاب ، وكذلك تأمين طريق ليبيا – السودان بالتنسيق مع المديرين التنفيذيين لمحليتي المالحة ومليط.
كما قررت اللجنة منع كل أشكال الجبايات على الطرقات

مراجعات

  • مستوى التفاعل 0%
تقييم القراء 0.00% ( 0
شارك في التصويت )