حرية … سلام وعدالة

.

الصراع في إثيوبيا فرض أعباءً إضافية على السودان


عقد الممثل الخاص للأمين العام للأمم المتحدة، رئيس بعثة الأمم المتحدة المتكاملة لدعم عملية الانتقال في السودان “يونيتامس” فولكر بيرتس، وفريق يونيتامس خمس جلسات ضمن المشاورات من أجل عملية سياسة لـ “السودان “.
وأفاد الممثل الخاص للأمين العام للأمم المتحدة في تصريح له اليوم، أن المجتمع الدولي على استعداد لمساعدة السودان، ليستمر الانتقال السياسي ويفضي إلى تحول ديمقراطي حقيقي، مع استمرار عملية السلام، ومشاركة الأطراف غير الموقّعة على اتفاقيات سلام في العملية الانتقالية, مبينًا أن بعثته تسعى لحثِّ المجتمع الدولي على مساعدة السودان، وتيسير الحصول على المساعدات.
وأشار فولكو إلى أن الصراع في إثيوبيا فرض أعباءً إضافية على السودان حيث استقبلت أكثر من 70 ألف لاجئ إثيوبي.

مراجعات

  • مستوى التفاعل 0%
تقييم القراء 0.00% ( 0
شارك في التصويت )