حرية … سلام وعدالة

.

الحركة الشعبية لتحرير السودان مكتب امريكا – بيـان مهم


الى جماهير شعبنا الصامدة ,,,
تحية الصمود والنضال و الإنحناء للشعب السوداني البطل وانتم صامدون فى ظل نظام البطش والقتل والابادة والتشريد تحية لكم وانتم صامدون تناضلون من اجل استرداد بلادكم المغتصبة على مدى ربع قرن من الزمان من قبل عصابة المؤتمر الوطنى بقيادة المجرم المطلوب للعدالة الدولية /عمر البشير رأس افعى هذا النظام هذا الكابوس الذي ظل جـــاثما” على صدوركم خلال ربع قرن من الزمان وما زال يسعى لحرمانكم من أبسط مقومات الحياة اليومية ناهيك عن حقوقكم المشروعة فى حياة مستنده على قيم الحرية والعدالة والديمقراطية , وتحيـــة لكم وانتم تقدمون يوما” بعد يوم دماءكم وشهداءكم لتكون مهرا” لغدِ أفضل تشرق فيها شمس الحرية والكرامة لذلك نحيِّكم و أنتم تقاومون جحيم الإنقاذ بعزيمة الحياة و إرادة الروح بكرامة وإعتزاز.
ونخص بالتحايا أيضاً جماهير شعبنا القابضة على جمر قضيتها بمناطق جبال النوبة والنيل الأزرق ودارفور وهى مازالت متمترسه ومتمسكه بالمطالبة بحقوقها المشروعة فى حياة كريمة رغم الحرب العنصرية التى يشنها بانتظام نظام الخرطوم العنصرى فى مواجهتهم.
وخالص التحايا وبكل فخر نسوقها الى قواتكم الباسلة قوات الجيش الشعبى فى الاراضى المحررة وهم يتقدمون يوما” بعد يوم فى سبيل تحقيق حلمكم المشروع بسودان جديد سودان الحرية والعدالة والمساواة والديمقراطـــية.
رفــــاق النضال ,,,
إستلهاما من الدور الطليعى والقيادى الذى ظلت تلعبه الحركة الشعبية لتحرير السودان فى مسار قيادة عملية التغيير والنضال من اجل وطن يسع الجميع وايمانا” كاملا” بالديمقراطية منهجا” وسلوكا” تنتهجه الحركة الشعبية لتحرير السودان فى كامل مـــؤسساتها التنظيمية فقد عقدت الحركة الشعبية لتحرير السودان (شمال) بمكتب الولايات المتحدة الامريكية مـــؤتمرها العام الثانى فى صباح يوم 6يوليو2014 بمدينة ممفيس ولايــــة تــــينسى ناقش فيه قضايا مهمة متعلقة بقضايا جوهرية فى مسيرة العمل وسبل دعم مشروع السودان الجديد حتى يكون واقعاً معاشاً بعد اجتثاث نظام الخرطوم .
فى ظل هذه الاجواء الديمقراطـــية المفعـــمة بروح الرفاق ومستهدين خلالها بمبادى ونصوص دستور الحركة الشعبية لتحرير السودان فــقد تم انتـــخاب الرفيق / فـــيلب مرجان تـــوتو رئيسا” للحركة الشعبية بالولايات المتحدة الامريكــية .
رفاقنا الأماجد ،،،
تأتى هذه العملية الديمقراطية فى ظل ظرف تاريخى حـــرج وجماهير شعبنا مابين معسكرات النزوح او اللجؤ بدول العالم المختلفة او داخل المدن السودانية المختلفة تعانى من ضنك العيش وكتم الانفاس ومصادرة الحريات كـــآفة ,وابناء شعبنا يقبعون فى المعتقلات والاخرين يختبون داخل الكراكير من أزيز الأنتينوف والقصف الجوي بالقنابل المحرمة دولياً واستخدام الجوع كسلاح للإبادة الجماعية لتلك الشعوب عبر منع وصول المساعدات الإنسانية فى جبال النوبة والنيل الأزرق وتخفيض حصة الغذاء بطرد المنظمات ومضايقتهم فى دارفور فى خضم هذه الظروف تتمسك الحركة الشعبية بالعملية الديمقراطية والتداول السلمى للسلطة داخل مؤسساتها من اجل تنظيم فاعل يساهم فى رفع معاناة هذا الشعب الآبى الذى يعانى من مشاكل التهميش والاستعلاء العرقي والديني ، والتنمية الغير متوازنة وتسلط نظام البشير الشمولي بإختلال سياساته التى افضت بدورها إلى حروبات فى الأطراف , فى ظل هذه الظروف والتى هى غيض من فيض وقليل من كثير كان لابد لنا ان نكون اكثر تنظيما ” لرفع المعاناة من جماهير شعبنا .ولابد ان تشرق شمس السودان الجديد وان طال ظلام الليل .
ودمتم ودامت نضالاتكم ونضالات الجيش الشعبى والحركة الشعبية لتحرير السودان
الحركة الشعبية لتحرير السودان
مكتب الولايات المتحدة الامريكية
يــــوليو2014
————-
المصدر: Sudan voices

مراجعات

  • مستوى التفاعل 0%
تقييم القراء 0.00% ( 0
شارك في التصويت )



اترك تعليقاً

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.