حرية … سلام وعدالة

.

اعتصام بالخرطوم احتجاجا على تعليق صحيفة


اعتصم عدد من الصحفيين السودانيين، الأحد، في أحد شوارع العاصمة الخرطوم، وذلك احتجاجا على تعليق جهاز الأمن والمخابرات السوداني صدور صحيفة "الصيحة" اليومية.

وقالت فرانس برس إن نحو خمسين صحافيا على الأقل تجمعوا في شارع رئيسي بالخرطوم، وهم يحملون لافتات كتب عليها "صحافة حرة أو لا صحافة" و"لا لتكميم الأفواه" و"لا للإذلال".

وسلم المحتجون إلى المجلس القومي للصحافة، الجهة الحكومية التي تمنح تراخيص العمل الصحفي، مذكرة احتجاج تؤكد أن ملاحقة الصحافة والصحفيين و"التضييق بلغا مرحلة غاية في السوء".

وأضافت المذكرة "في سابقة نادرة شهدنا مؤخرا تفتيش دور الصحف بالقوة الجبرية من قبل نيابة أمن الدولة، وفي ذات الوقت تم تدوين بلاغات ضد 13 صحافيا من صحيفة واحدة بموجب المادة 55 من القانون الجنائي بتهمة الحصول على وثائق سرية".

وكان جهاز الأمن والمخابرات علق صدور صحيفة "الصيحة" قبل أسبوعين، في خطوة ربطها عدد من المراقبين بين التقارير التي نشرتها الصحيفة حول اتهامات بالفساد في مواجهة مسؤولين رسميين .

يذكر أن البعثات الأوروبية في الخرطوم أعربت الأسبوع الماضي عن قلقها من أوضاع الحريات العامة وحرية التعبير في السودان، الذي يأتي السودان في المرتبة 174 من بين 179 بشأن وضع الحريات الصحافية.
——— 
إسكاي نيوز

مراجعات

  • مستوى التفاعل 0%
تقييم القراء 0.00% ( 0
شارك في التصويت )


مشابه

اترك تعليقاً

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.