حرية … سلام وعدالة

.

أساتذة الجامعات يرفضون تقليص مقترح المرتبات


دعا الاتحاد المهني لأساتذة الجامعات جميع القوى للاتفاق على إعلان مبادئ وإجراءات لطريقة اختيار رئيس الوزراء بعد سقوط الانقلاب موضحاً إن الاتفاق على وثيقة دستورية أو تحالف جديد غير ممكن الآن.

وقال الدكتور هشام عمر النوررئيس الاتحاد المهني في تصريحات لراديو دبنقا على هامش مؤتمر صحفي بالخرطوم إن الاتحاد تقدم بمقترح رفع 7 مرشحين لمنصب رئيس الوزراء بواسطة منظمات المهنيين، بعد سقوط الانقلاب، إلى القوى السياسية، على تقلصهم القوى السياسية إلى ثلاثة ، وأشار إلى منح لجان المقاومة والمنظمات النسوية صلاحية اختيار رئيس الوزراء من المرشحين الثلاثة . وأوضح إن هذا المقترح يضمن تأسيس مركز موحد لقوى الثورة دون توقيع وثيقة أو الإعلان عن تحالف جديد .

وقالت نهى عبد الحافظ عضو المكتب التنفيذي الاتحاد المهني لأساتذة الجامعات إن الانقلاب قطع الطريق أمام إجازة الهيكل الراتبي لأساتذة الجامعات . وأوضحت في تصريحات لراديو دبنقا إن اللجنة الفنية لمجلس الوزراء بعد الانقلاب رفضت الهيكل الراتبي المقترح وإعادته لوزارة التعليم العالي مطالبة بتخفيضه إلى  50% . وأكدت رفض الاتحاد لأي تخفيض .وقالت إن وزارة المالية  اعتمدت 40 مليون جنيه لوزارة التعليم العالي بما يعادل ربع بند واحد من بنود الميزانية .

مراجعات

  • مستوى التفاعل 0%
تقييم القراء 0.00% ( 0
شارك في التصويت )